"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية





02-11-1433 04:31 PM

إنا كفيناك المستهزئين

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .. وبعد :
فإنه قد ساءنا وساء كل مسلم غيور على دينه ما قام هؤلاء السفهاء المجرمون من الاستهزاء بالرسول عليه الصلاة والسلام وهو أفضل من وطئت قدماه الثرى سيد الأولين والآخرين عليه الصلاة والسلام .. وهذه الوقاحة في الحروب بين الأديان ليست غريبة عنهم فهم أحق بها وأهلها إذ ليس بعد الكفر ذنب ... فقد حصل الاستهزاء به عليه الصلاة والسلام ورمي بالنقائص وقيل عنه أنه ساحر وأنه مجنون ولكن الله عز وجل متكفل بحفظ دينه وحام لحمى رسالته ولن تضير نبيه عليه الصلاة والسلام سخرية الساخرين واستهزاء المستهزئين فقد كفاه الله ذلك كله كما قال سبحانه وتعالى ( إنا كفيناك المستهزئين ) قال الشيخ السعدي رحمه الله في تفسيـر هذه الآيــة ... وهذا وعد من الله لرسوله صلى الله عليه وسلــــــم أن لا يضره المستهزئون وأن يكفيهم الله إياهم بما شاء من أنواع العقوبة وقد فعل الله تعالى فإنه ما تظاهر أحد بالاستهزاء برسول الله صلى الله عليه وسلم إلا أهلكه الله وقتله شر قتله .
فهذه السخريات المسيئة لرسولنا عليه الصلاة والسلام والحروب الدينية والثقافية الطاحنة التي مازلنا نعاني منها جمعت بين أنواع من الشرور إذ جمعت بين الاستهزاء بالرسول عليه الصلاة والسلام وبين الافتراء والكذب عليه إضافة إلى احتقار كافة مشاعر المسلمين وأحاسيسهم ... فأين دعاوى حرية الإنسان وحقوقه وحرية الأديان الذين يدعون بها هؤلاء الكفار او ربما نكون نحن المسلمين لا تشملنا هذه الحقوق ..!!!!
ولكن السؤال المهم الذي يطرح نفسه ما هو واجبنا تجاه هذه الفتن وما هي الوسيلة لإيضاح الحقيقة المغيبة للمجتمع الغربي ..؟؟
حقيقة الواجب علينا جميعاً في مشارق الأرض ومغاربها القيام بحماية جناب الدين وجناب الرسول عليه الصلاة والسلام والذب عن أوليائه الصالحين والإنكار على هؤلاء المجرمون بما أوتينا من قوة . يقول ابن القيم رحمه الله في الأعلام .. وأي دين وأي خير فيمن يرى محارم الله تنتهك وحدوده تضاع ودينه يترك وسنة رسول الله يرغب عناه وهو بارد القلب ساكت اللسان ..
قال الله تعالى (وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللّهِ يُكَفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلاَ تَقْعُدُواْ مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِّثْلُهُمْ إِنَّ اللّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا)
ثم نحن بوسعنا ولله الحمد والمنة تفعيل التقنية الحديثة لتسهم في تصحيح تلك الصورة المشوه لشخصية الرسول عليه الصلاة والسلام ودحر أعداء الإسلام والمسلمين وبيان الحقيقة لكثير من المثقفين والعوام في العوالم الأخرى وذلك من منطلق العالمية التي امتاز بها القرآن الكريم ورسوله الأمين حيث يقول الحق تبارك وتعالى ( إن هو إلا ذكر للعالمين ) وقوله تعالى ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين )
والله أسال في هذه الساعة المباركة بأسمائه وصفاته العليا أن يعلي دينه وينصر أولياءه الصالحين وأن يرد كيد الكائدين للمسلمين ودينهم في نحورهم وأن يقيهم من كل شر .... والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون .. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..
كتبه :
صالح بن محمد عبد المحسن الخدام الفايز
عضو هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
رئيس وحدة الرقاة بمدينة حائل

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 5459



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صالح محمد الفايز
صالح محمد الفايز

تقييم
4.11/10 (142 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار