"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية





02-01-1434 08:46 PM

إنا لله وإنا إليه راجعون


وصلتني رسالة وحروفها مليئة بالحزن والألم نتيجة وفاة ابن الاخ العزيز ماجد المسمار رحمة الله عليه.



(الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)

إن أولاد المؤمنين المتوفين قبل البلوع سيخلّدون في الجنة أطفالاً محبوبين بما يليق بالجنة.. وسيكونون مبعث سرور أبدي في احضان آبائهم وأمهاتهم الذين مضوا الى الجنة.. وسيكونون مداراً لتحقيق ألطف الاذواق الابدية للوالدين وهو حب الاطفال وملاطفة الاولاد.
وحيث أن كل شئ لذيذ موجود في الجنة فلا صحة لقول من يقول: ((لا وجود لمحبة الاطفال ومداعبتهم في الجنة لخلوها من التكاثر والتناسل)). بل هناك الفوز العظيم بمحبة الاطفال وملاعبتهم بصفاء تام ولذة كاملة طوال ملايين السنين من دون أن يشوبها ألم ولا كدر بدلاً من محبتهم وملاعبتهم في عشر سنوات دنيوية قصيرة فانية مشوبة بالآلام.
إن الطفل المتوفى.. ما كان إلا مخلوقاً لخالق رحيم وعبداً له وبكل كيانه مصنوعاً من مصنوعاته سبحانه وصديقاً مودعاً من لدنه عند الوالدين ليبقى مؤقتاً تحت رعايتهما وقد جعل سبحانه أمه وأباه خادمين أمينين له ومنح كلاً منهما شفقة ملذة أجرةً عاجلة أزاء ما يقومان به من خدمة.
والآن. إن ذلك الخالق الرحيم الذي هو المالك الحقيقي للطفل - وله فيه تسع وتسعون وتسعمائة حصة ولوالده حصة واحدة - اذا ما أخذ بمقتضى رحمته وحكمته ذلك الطفل منك منهياً خدماتك له فلا يليق بأهل الايمان أن يحزنوا يائسين ويبكوا صارخين بما يومئ الى الشكوى أمام مولاهم الحق صاحب الحصص الالف مقابل حصة صورية. وانما هذا شأن أهل الغفلة والضلالة.
رحم الله فقيدكم وأدخله فسيح جناته وألحقه بالصالحين السفرة الكرام البررة عظم الله اجركم واحسن الله عزائكم وألهمكم الصبر والسلوان.
انه خبر مفجع وفقيد عزيز واي عزيز ولكن تذكر ان من صبر واحتسب فأجره الى الله.
جعل الله قبره روضة من رياض الجنة وجعل الله صبركم مثوبته الجنة.

أخوكم/ ممدوح العضيباوي

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 785



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


ممدوح العضيباوي
 ممدوح العضيباوي

تقييم
4.51/10 (233 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار