"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية





14-12-1434 11:17 AM

الوطن الآمن .. المملكة العربية السعودية


قال تعالى : ( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ اجْعَلْ هَـَذَا بَلَداً آمِناً وَارْزُقْ أَهْلَهُ مِنَ الثَّمَرَاتِ مَنْ آمَنَ مِنْهُم بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ قَالَ وَمَن كَفَرَ فَأُمَتِّعُهُ قَلِيلاً ثُمَّ أَضْطَرُّهُ إِلَى عَذَابِ النَّارِ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ ) 126- سورة البقرة

و قال تعالى : ( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيم رَبّ اِجْعَلْ هَذَا الْبَلَد آمِنًا وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَنْ نَعْبُد الْأَصْنَام ) 35 - سورة إبراهيم

الوطن هو الأرض , وهو تراب الوطن وأودية الوطن وجبال الوطن وسهول الوطن وصحاري الوطن وهواء الوطن ومياه الوطن وبساتين الوطن .
الوطن هو ما تحمله أرض الوطن من تقسيمات ومناطق ومن عواصم ومن مدن ومن قرى وهجر ومن موارد .
الوطن هو ما تحمله أرض الوطن من منشآت حضارية عملاقة ومن عناوين علمية وثقافية وتاريخية شامخة .
الوطن هو ما تحتويه أرض الوطن من رفات وأرواح الأجداد والأجيال الماضية .
الوطن هو ما تحمله أرض الوطن من الأحياء من أبناء هذا الوطن وما تحمله من ممتلكاتهم .
هذا هو الوطن الغالي أرض المملكة العربية السعودية من يابسة وبحار , وهي دار العرب ومن ثم دار دين الله الإسلام .
تحيا الأمة السعودية العربية الإسلامية على تراب أرضها وتوارى أمواتها في ترابها .
فالتشريد والحرمان والموت لمن لا وطن له.
إن هذا الوطن الغالي المملكة العربية السعودية بنها بانيها –رحمه الله - وأسسها على قواعدها وأركانها الأربعة وشدها ووثقها بعراها الوثقى الأربعة بعون الله ومع الله – جل وعلا – وهي :- راية التوحيد – لا إله إلا الله محمد رسول الله - , والدستور القرآن الكريم , والشريعة المحمدية السمحاء , والأمن والأمان .
ففي هذه العرى يبقى هذا الوطن شامخا عزيزا مستقرا آمناً , وتبقى هذه الأمة السعودية العربية المسلمة هي سيدة الدنيا إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها – إن شاء الله تعالى - , ويبقى حكامها هم حكامها آل سعود سلالة باني هذا الوطن - رحمه الله تعالى – المملكة العربية السعودية رعاة وحُماة للوطن ومقدسات الوطن ولهذه الأمة الوفية – إن شاء الله - .
قال تعالى : {الَّذِينَ إِنْ مَكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ ۗ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ} سورة الحج 41.
وقال تعالى " {قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَىٰ أَنْ تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا}.الأية94 سورة الكهف.
إن خادم الحرمين الشريفين هذا الملك الصالح - إن شاء الله تعالى – وسمو ولي عهده الأمين وزير الدفاع , وسمو النائب الثاني , وسمو وزير الداخلية , وكافة رجالهم المخلصين الصادقين ,لهم المنصورون – إن شاء الله تعالى – على كل من تسول له نفسه في إيذاء وتعكير صفو الأمن والأمان في هذا الوطن الغالي – المملكة العربية السعودية – وشعبها المخلص الوفي والنموذج في الإتحاد ورص الصفوف والوفاء لهؤلاء الحكام ولهذا الوطن المحفوظ بالله .
وهناك أسوار فولاذية على حدود هذا الوطن لا ينفذ منها شراً لهذه البلاد أبداً – إن شاء الله – ومن هذه الأسوار علماء هذه الأمة , ورجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر , وخطباء وأأمة المساجد , ومربين الأجيال ورعاة الأسر , ورجال الأمن - رجال سمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية – إن سموه هو أسد أمن من أسود العالم – ماشاء الله تبارك الله لا قوة إلا بالله -.
فأيدي الأمة بعضها مع بعض وقلوب الأمة بعضها مع بعض كلها مع ولاة الأمر وحماته وقادته ليبقى الأمن والأمان – إن شاء الله - .
ونهنئ قيادتنا المباركة بنجاح حج هذا العام 1434هـ .
ونهيب بصغيرنا وكبيرنا وذكرنا وأنثانا بالتعاون مع رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الذين نتمنى منهم الوسطية . قال تعالى : {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا} (البقرة: 143.
وقال تعالى : {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ} (110) ال عمران.
حفظ الله خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وزير الدفاع وسمو النائب الثاني وسمو وزير الداخلية ومنحهم الصحة والعافية وأمد بأعمارهم أعواماً إن شاء الله .
وكل عام وقيادتنا وأمتنا ووطننا بخير وسداد .
خاطرة : نتمنى من بعض أكلة السحت (المال العام) أن يخافوا الله ويحترموا ثقة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وزير الدفاع وسمو نائبه وسمو وزير الداخلية , ويحترموا ويقدروا هذه الأمة المخلصة الصادقة الواثقة بحكامها ويتعففوا ويرفعوا ايديهم عن المال الحرام , فالسكن والتوظيف والصحة والتعليم .... الخ .

خلف الحشر .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 658



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


خلف الحشر
خلف الحشر

تقييم
3.48/10 (61 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار