"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية





19-12-1434 08:57 AM

قيادة المرأة لسيارة بالسعودية .. بين المؤيد و المعارض ؟

تعتبر قضية قيادة المرأة لسيارة في السعودية قضية رأي عام في المجتمع السعودي ,
وطال الحديث عنها , وكثر الجدل حولها , بين المؤيد و المعارض , وبين الموافق و الرافض ,
سوف أتحدث بمقالي هذا عن محاور عديدة , منها المحور الشرعي و المحور الأجتماعي و المحور الأقتصادي , وماذا قال العلم أتجاة هذه القضية ؟
وماهي الضوابط المطلوبة , وماهي أسباب الرفض وما حلولها , وسوف أدون أبرز الحملات المنهاضة للمنع الحملات التي شهدتها السعودية .
في البداية لسيارة فائدة واحد فقط وهي التنقل , لذا لماذا المنع , أضحكني كتابات البعض حينما يقول قيادة المرأة لسيارة مشروع لتغريب ,
قيادة السيارة سوى لرجل أو المراة هي وسيلة لتنقل لا أكثر , هاهم أبنائنا وبناتنا في الغرب يطلبون العلم ولم نشاهد أحد رفض موضوع أو مشروع الأبتعاث ,
لا أحد يقول هناك فرق , التعليم بالغرب مجبر الطالب أو الطالبة التقيد بأنظمتهم و عاداتهم وتقاليدهم , لماذا لا تقولون مشروع تربية لتغريب !!
ولماذا المملكة العربية السعودية هي الدولة الوحيدة بالعالم الذي تمنع قيادة المرأة لسيارتها , بينما أخوتنا في دول مجلس التعاون الخليجي , ودول
العالم العربي تسمح للمراة بقيادته سيارتها بنفسها . البعض يقول نحن مجتمع محافظ وهو يجهل معنى هذه الكلمة ,
المحافظة تستند على المحافظة على الأمور الآسلامية و على أيضا العادات و التقاليد , وإذا قادت المرأة سيارتها فجيب أن تكون محافظة على
ما تلبس و أن تخاف من الله أولا , وليس من عبيدالله .
سوف أتحدث الأن عن الأمور الشرعية , وسوف أدون أحكام وفتاوى لعلماء الدين ,وسنشاهد أحكامهم وأن لا يوجد أي دليل شرعي يمنع قيادة المرأة للسيارة .
قال الشيخ محمد الجذلاني ببرنامج في الرابعة عبر قناة العربية بأن لا يوجد فقيه معتبر بالشريعة يفتي بتحريم الفعل المجرد ,
تحريم قيادة المرأة لسيارتها لقضاء حاجتها , هذا الفعل بمجرده لا يمكن أن يفتي بهي فقيه معتبر .
و سأل سائل فضيلة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني - رحمه الله - عن حكم قيادة المرأة للسيارة
فأجاب الشيخ , إن كان يجوز لها أن تقود الحمارة ( أكرمكم الله ) في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم فيجوز لها أن تقود السيارة !
فقال السائل هناك فرق بين الحمارة ( أكرمكم الله )والسيارة ؟ فقال الشيخ : وأيهما استر؟ ركوب الحمارة ( أكرمكم الله ) أم ركوب السيارة؟
أكيد السيارة ..! هذا هو رأي العلامة الأسلامي , وللمصداقية و الشفافية السؤال موجود في سلسلة الهدى والنور الشريط رقم 654 .
وقال الشيخ و الداعية الأسلامي د.عائض القرني في العربية نت من يوم الإثنين الموافق 27 جمادى الثانية 1432هـ - 30 مايو 2011م
قال : تحريم قيادة المرأة للسيارة في السعودية لا يستند إلى دليل شرعي , وقال أيضا لا يوجد أي دليل يمكن أن يستند إليه المعارضون لقيادة المرأة للسيارة .
وقال فضيلة الشيخ عبدالله بن محمد المطلق عضو هيئة كبار العلماء والمستشار فى الديوان الملكي في صحيفة المدينة بيوم الأربعاء 29/06/2011 الموافق
27 رجب 1432 هـ أنه لا يوجد ما يحرّم قيادة المرأة للسيارة .
وقال الداعية و الشيخ محسن العواجي في نفس السياق حينما سأل في برنامج مواجهة عبر قناة الحوار في الحلقة الآولى قال :أنا شخصيآ ليس عندي
أشكال من هذه الناحية ,أنا بناتي يقودن السيارة عندي في البر و المزرعة وعادي عندي و بالعكس لن أتشنج ولن أغضب أذا تم ممارستها بالسعودية .
أكتفي بهذا القدر من الآدلة الشرعية الأسلامية , و أتوجه للمحور الأجتماعية , صدرت تصريحات من كبار المسؤولين الحكوميين بأن قيادة المرأة للسيارة
شأن مجتمعي وقرار اجتماعي ، ومن ذلك تصريح خادم الحرمين الشريفين بأن "قرار قيادة المرأة للسيارة هو قرار اجتماعي وأن دور الدولة هو توفير المناخ
لأي قرار يراه المجتمع مناسباً، وبما ينسجم مع مبادئ الشريعة الإسلامية وتعاليمها التي قامت عليها الدولة"، وقال الأمير سلطان (رحمه الله): "مسألة
قيادة المرأة للسيارة تخص الآباء والأزواج والإخوان ولا علاقة للحكومة بها، ومتى ما طلب هؤلاء أن تقود المرأة السيارة ننظر في ذلك .
البعض يقول أنا لن أسمح لأهل بيتي أن يقود السيارة , فنقول لهم هذا شأنكم الخاص و أنتم أهل القرار . و البعض يقول بأن السماح
لقيادة المرأة بالسعودية سوف يسبب زحام مروري شديد , سوف أذكر مثال بسيط لأقنع هذا المعارض ,
حينما تسير على طريق الملك فهد بمدينة الرياض مثلآ, هل أصحاب السيارات جميعآ متوجهين لقضاء أحتياجاتهم ( الذكورية فقط ) ! بالطبع لا
,يوجد في نفس الطريق السائق يذهب بالمراة إلى المدرسة أو الجامعة أو ألخ , أو الأخ يذهب لقضاء مستلزمات أخته , أو الزوج يقوم بتوصيل زوجته
إلى صديقتها أو إلى زيارة أجتماعية , أستنتجنا من هذا المثال بأن بنفس الشارع , الذكور يقودون سيارته لقضاء مستلزمات المرأة , فأذا قادت المرأة سيارتها
فلن يقوم السائق بتوصيلها إلى الجامعة أو الأخ لن يقوم بقضاء مستلزمات أخته أو الزوج لن يقوم بتوصيل زوجته , لذا مشكلة الزحام المروري من وحي الخيال
وليس لها أي صلة بقضية قيادة المرأة الزحام المروري قضية وزارة النقل فقط .
أما المعارض الثالث الذي يقول قيادة المرأة لسيارة سبب للاختلاط فنقول عزيزي المعارض , أعتراضك مردود عليه بالدليل و البرهان
فالاختلاط في اللغة مشتق من الخلط ، قال ابن منظور في لسان العرب: خلط الشيء بالشيء يخلطه خلطا وخلطه فاختلط : مزجه واختلطا ، وخالط
الشيء مخالطة وخلاطا : مازجه. والاختلاط اصطلاحا هو اجتماع الرجال والنساء بمكان واحد دون مراعاة من الجميع لضوابط الشرع ، وهو
مما قد يكون سببا إلى الفاحش , فعزيزي المعارض الأختلاط فهو اجتماع الرجال بالنساء غير المحارم اجتماعاً يرفع الكلفة و يزيد الألفة وهو كذلك تزاحم بالأبدان وتماسها.
ففي هذا التعريف نلحظ انه أشار إلى نوعي الاختلاط سواء كان في تماس الأبدان و تقارب الأنفاس ولو لم يكن هناك سابق معرفة كما يحدث في الأماكن المزدحمة و
الضيقة وهذا ما يسمى بالاختلاط الحسي.أو كان هذا الاختلاط بدون تماس غالبا كما هو الحاصل في التعليم المختلط والعمل المختلط، حيث تتكسر الكثير من
الحواجز بين الجنسين بسبب طول الاجتماع , وحينما يقوم رجل مرور بأيقاف المرأة لمخالفتها للأنظمة المرورية أو لتعرضها لحادث مروري ( حماكم الرب جميعآ)
فهو ليس أختلاط نهائيا .وأذا عزيزي المعارض تعتبر هذا أختلاط فالمرأة حينما تتسوق فهي تختلط وحينما تطلب من المنشأت التجارية المطاعم
و مركز المواد الغذائية فهو أختلاط وحينما تركب سيارة أجرة فهو أختلاط وحينما تركب مع السائق فهو أختلاط وحينما تسأل دكتورها بالجامعة بمكبر الصوت فهو أختلاط
وحينما وحينما وحينما ! أرحموا عقولنا رحمكم الله .
أما المعارض الرابع من يقول قيادة المرأة سبب في ازدياد فرص وأسباب التحرش بالنساء والاعتداء عليهن , نتذكر حينما قررت إمارة منطقة الرياض بالسماح للشباب
العزاب دخول المولات والمجمعات التجارية الكثير من الجدل و القلق و الخوف , ولكن ماذا حدث ؟ سار الوضع بالمولات و المجمعات التجارية على ما يرام ولم نشاهد
مجموعة الشباب ( القلة ) السابقين الذين يترجون حارس الأمن لأدخالهم المجمع التجاري . ونتذكر حينما صدر القرار الوزاري القاضي بتأنيث محال المستلزمات النسائية ,
لم نشاهد ما كنا نسمع به من فتن و تحرش وأنحلال , ومن يتحرش بالمرأة وهي تقود السيارة فيتذكر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم
عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " الذَّنْبُ لا يُنْسَى ، وَالْبِرُّ لا يَبْلَى ، وَالدَّيَّانُ لا يَمُوتُ ، فَكُنْ كَمَا شِئْتَ ، فَكَمَا تَدِينُ تُدَانُ "
(فكما تدين تدان ) ! من بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة , وليتذكر المتحرش بأن لكل أمراة عائلة ولن يسمحوا لك بأن تتحرش بأبنتهم ,
ولن يفلت من حكم القضاء الذي سوف يقصم ظهره و يفضحه ويضيع طريقة ومستقبلة , و التحرش أيها المعارض المسلم ليس من شيم المسلمين .
و المعارض الخامس من يقول زيادة الأعباء الاقتصادية بشراء السيارات , أرد عليه بكل أختصار , بأن النسبة الأكبر من الشباب أيضا لن يمكنهم شراء سيارات ,
الأ بعد ألتحاق بوظيفة , فهذا ليس عذر مقنع . وأي عائلة قادرة أن تشتري سيارة لأبنتهم فهذا شئنهم الخاص .
أكتفي بالمحور الأجتماعية وأتحول للمحور الأقتصادي , سوف أذكر مثال بسيط لدكتورة هيفاء الناصر فهي متزوجة وعندها أبناء وتعمل
في مستشفى الحرس الوطني بالرياض و جامعة الأميرة نورة , تنفق الدكتورة هيفاء ما يقارب خمسة ألاف ريال شهريا لوسيلة نقلها للجامعة
و للمستشفى ولمدارس أبنائها , حينما يسمح للمرأة بقيادة السيارة سوف توفر الدكتورة هيفاء الخمس الأف ريال , وسوف تتقدم
لأحد شركات السيارات وتتقدم بطلب سيارة عائلية يكون قسطها شهريآ ما يقارب ألفان وخمس مئة ريال , نشاهد هذه المناظرة
حينما كانت الدكتورة هيفاء مع السائق كانت تنفق خمس الأف ريال وبعد خمس سنوات لم تكسب شيئ نهائيا , ولكن حينما
حصلت على سيارة عائلية قسطها ألفان وخمس مئة ريال حصلت الدكتورة هيفاء على سيارة ملك بعد مرور خمس سنوات من أقتنائها .
معلومة مهمة جدآ السعودية تملك 700 ألف امرأة موظفة يتم ذهابهم إلى عملهم عن طريق السائقين و سيارات الأجرة ومع عائلتهم !
وحينما يسمح لبنت الوطن بقيادة سيارتها سوف يتم الأستغناء عن مئات الألوف من السائقين .
أنتهي من المحور الأقتصادي وسوف أذهب وبكل أختصار إلى المحور العلم وماذا يقول العلم أتجاة هذه القضية ؟
في مقابلة لأستشاري الطب النفسي أ .د.طارق الحبيب في أحد البرامج في قناة الرسالة بيوم الإثنين الموافق 11 رجب 1432 هـ - 13 يونيو 2011 م
قال : الأمام الألباني قال ومن قال المرأة لا تقود السيارة . وقال أيضا : المرأة تقود في البر و تقود الأبل ولا مانع من قيادتها لسيارة .
فهذا رأي العلم وهذا ما قاله العقل , الضوابط للمرأة عديدة ومنها : أن تحمل رخصة قيادة لسيارة - أن تكون محتشمة في ما تلبس - أن لا تسافر خارج نطاق المدينة-
أن لا تتجول في منتصف الليل . يجب أن تعلم المرأة بأنها تحت أختبار صعب للغاية و نحن واثقين كل الثقة بناجحها أن شاء الله .
سوف أتكلم بالمحور الأخير من قضيتنا وهو أبرز الحملات المنهاضة للمنع الحملات التي شهدتها السعودية :
الثلاثاء 6 نوفمبر 1990 م الموافق 18 ربيع الثاني 1411 هـ
شاركت 17 سيارة فيها 47 امرأة سعودية في الحملة لقيادة السيارات ,انتهى المطاف باعتقال النساء ومنعهن من السفر وفصلهن من وظائفهن ,
واعتقال أزواجهن أو أبائهن بتهمة (عجزهم عن السيطرة على نسائهم) .
تعالت الأصوات المطالبة بالسماح بقيادة المرأة لسيارة بالسعودية , وحددوا يوم الجمعة الجمعة 17 يونيو 2011 م الموافق 15 رجب 1432 هـ يوما تقود فيه النساء
سياراتهن لقضاء حوائجهن وسميت الحملة (سأقود سيارتي بنفسي ) .
وفي يوم الجمعة 10 يونيو 2011 م الموافق 8 رجب 1432 هـ ، ألقى المرور القبض على أربع نساء سعوديات كن يتعلمن القيادة في شارع فرعي في الرياض وأطلق
سراحن بعد تعهد بعدم التكرار.
وفي يوم الثلاثاء أيضا بتاريخ 28 يونيو 2011 الموافق 26 رجب 1432 هـ ألقت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر القبض على 5 نساء سعوديات وهن يقدن السيارة في جدة .
وفي نفس السياق بيوم الأربعاء 24 أغسطس 2011 الموافق 24 رمضان 1432 هـ أوقف المرور امرأة سعودية وهي تقود السيارة لكن أطلق سراحها بعد ساعات دون تعهد
وما زلنا بنتظار تاريخ 26 اكتوبر 2013 م الموافق السبت 21 ذو الحجة 1434 هـ لنشاهد هل تستطيع المرأة السعودية قيادة سيارتها بنفسها أم لا .
وفي الختام
كتبت مقولة في 4 إبريل 2011 وقلت فيها :
( سوف تقود المرأة السعودية سيارتها قريبآ ) .

أحمد الحميدي محمد السيار

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1244



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#98669 Saudi Arabia [كل الكلام بكلمتين ]
1.00/5 (1 صوت)

22-12-1434 11:54 AM
كل الكلام بكلمتين : المرأة المسلمه في كل مكان من البلاد الإسلاميه تقتل وتشرد وتغتصب وجميع حقوقها مسلوبه ؟ ولم نسمع من ينبس ببنت شفه , أو حتى همسا , السؤال لماذا كأن الأمر هذا لايعنينا ؟ ولماذا أمر تافه سخيف كالقيادة أصبح في مقابل ذلك كله ؟ لماذا طيلة عشرات السنوات التي خلت لم نكتشف الحقائق المذهله التي تذكر الآن ؟ هل كنا أغبياء أم أننا لانفهم ؟ أليس التوقيت مريب ؟ أليس في ذلك إشغال للأمه عن ماهو أهم بعشرات المرات ؟


#98678 Saudi Arabia [ماجد الشمري]
1.00/5 (1 صوت)

22-12-1434 05:37 PM
لخص الموضوع كله بقولك انا مع قيادة المرأة وخلاص كل هالبربرة عشان الاغلبية مخالفة رأيكم ياخوي ماقلنا شي الموضوع اختياري ولاقلنا حرمه الشرع او اباحه نحن ندراء الفساد من خلف هذه القضية والبلدان العربية التي ذكرت انها لاتبالي بقيادة المرأة للسيارة وأخص بالذكر الخليج كانت هي الباب الرئيسي لظهور الفساد علانية .
أما من ناحية أخرى ليس كل السعوديات ابتعثن للخارج وليس كل السعوديين مؤيدين لهذه الفكرة من ابتعاث وقيادة وتقريبا هؤلاء هم الاغلبية وليس كل السعويات ابتعثن للخارج وليس كلهن لديهن سائق اجنبي ؟
اخيرا وليس آخرا النساء السعوديات اللاتي مع السائق لم يسلمن من التحرش والمضايقة فكيف وهن لوحدهن ؟؟؟؟
ويوجد في مجتمعنا فئة كبيرة من الشباب المتهور الذين ضايقوا الاولاد قبل النساء وكأنكم لاتعلمون فكيف سيفعلون بخروج النسوة في الشوارع دون رقابه ؟؟؟؟

بصريح العبارة من أجل أن تقود المرأة نظام بأكمله لابد من تغييره ؟
وعند قيادتها ستكون الكارثة أكبر من حلولها وعندها لن ينفع قول ياليت اللي حصل ما كان !!!

بالاخير أنتم لاتطرحون سواء البلبلة وتسارعون في حصولها علما بأنكم مازلتم تبحثون عن الحلول للقضايا التي ضاعت بالارشيف دون رد حقوقها !!!


#98693 Saudi Arabia [الشمالي]
1.00/5 (1 صوت)

23-12-1434 06:11 AM


#98722 Saudi Arabia [سعود الجارالله]
1.00/5 (1 صوت)

23-12-1434 10:00 PM

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


أحمد الحميدي السيار
أحمد الحميدي السيار

تقييم
4.98/10 (92 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار