"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا

الإجتياز









07-12-1438 11:43 PM

(صور لن تنسى )

بقلم : فيصل بن ضاري الجربا


سبحان من قال في محكم تنزيله. ( وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً )
قال تعالى في كتابه الكريم ( فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ ۚ)
دروس وعبر نستلهمها من موقف الشيخ محمد بن دليم الرواي العتيبي ، جزاه الله خيراً الرجل الذي ضرب مثلاً بكرم الاخلاق والمرؤة والعمل بما جاء بكتاب الله عز وجل .
العفو لوجه الله عز وجل عن قاتل ابنه خالد العازمي العتيبي مبتغياً الأجر والمثوبة من الله تبارك وتعالى.
عفو شهدنا أحداثه لحظة بلحظة في وجاهة من صاحب السمو الملكي الامير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز حيث كان سموه مع عدد كبير من الشيوخ ووجهاء المملكة محبي الخير والاصلاح.
يوم السبت الرابع من ذي الحجه لم يكن مجرد يوم من عشرة ذكرها الله بكتابه الكريم
،كنت برفقة سموه الكريم مع أمراء وشيوخ القبائل الذين تحدث كل منهم وذكروا الشيخ بفضل هذه الأيام والأعمال الصالحة بها وأن ما عند الله خير وأبقى .

من أسعد العبارات التي سمعتها وشعرت بعظمتها عندما قال سمو الامير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز للشيخ محمد والد المقتول ” أبغى عفوك محتسباً أجرها لوالدي الملك عبد الله ” فقال الشيخ محمد : أني قد عفوت لوجه الله وكرر ذلك عدة مرات قوله اللهم اقبلها اللهم اقبلها…..”
وارتفعت اصوات الجميع مكبرين الله اكبر الله اكبر الله أكبر
قبل سموه رأس هذا الرجل العظيم الشهم الكريم الذي فضل ما عند الله.
وتزاحم الجميع في تقبيل رأسه وشكره والدعاء له بالخير .

في تلك اللحظه تقافزت صور عدة كان يصفها لي والدي الشيخ ضاري يرحمه الله وأعمامي عبد الكريم وَعَبَد العزيز المشعان الفيصل الجربا حين كانو يسعون مع سمو الامير تركي في شفاعات العفو عن القصاص.
صور العفو والصلح التي عمل على ترسيخها سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود يرحمه الله .

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 125



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#116591 Ukraine [شريان ال العجي]
1.00/5 (1 صوت)

14-12-1438 12:53 PM
حقيقه لن تنسى مواقف والدكم الشيخ ضاري المشعان رحمه الله واسكنه الفردوس الاعلى لسعيه الدئوب للاعفاء عن القصاص وبحر ماله هو وابناء المغفور له خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله ابن عبد العزيز ال سعود جعله الله من السفره البرره الكرام واصحاب السمو ابنائه حفظهم الله جميعآ ذخرآ للعروبه والمسلمون ومايتكبدونه من عناء ومشقه سعيآ منهم لفعل الخير والاصلاح عوضهم الله خيرآ في الدنيا والاخره


فيصل بن ضاري الجرباء
فيصل بن ضاري الجرباء

تقييم
4.50/10 (2 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار