"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

مجمع الأهلي

الدرسوني

الصفا

التميمي ميقا ماركت







21-07-1439 12:21 PM

إنه العقوق من العيار الثقيل


( شف نهاية الزوجان والعياذ بالله )
( عزيزى القارىء غفر الله لنا ولكم معذرة ً المقال طويل أمل متابعتكم وحكمكم )
أكرمنى الله عزّ وجل بخدمة لجنة إصلاح ذات البين بحائل خمس سنوات {ملخّص قضايا} ولازمت قضاة ٌودكاترة ٌجامعيون كلهم شيوخ علم محتسبون, ومعهم الأخيار المتطوعون ,وشفنا وبكينا وعساها لنا بالحسنات الراسيات , والله الهادى إلى سواء السبيل :
الراوى الزّوج : هووإسرته بأحد مناطق المملكة مكونه من الأب والبيت الشعبى بإسم والده ,وعياله إثنين ووالدتهم إنتقلت إلى رحمة الله , والدهم بدأت عليه عواجيز الكبر , وزاد ذلك بفراق شريكة حياته زوجته التى تملأ ايامه سعادة وهدوء وراحة بال , إبنه الأكبر حصل على وظيفة بأحد سفارات المملكة العالمية ولم يتزوج إلاّ انه اصر أن يتزوج شقيقه حتى تكون زوجة شقيقه راعية لوالده وفعلاً بعد زواج شقيقه غادرليباشر وظيفته الجديده , وعظم حزن والدهم على فراق فلذة كبده إبنه الذى اينعت ثماره , وغيبته الحياه الوظيفية عنه , ورحيل إم العيال أمل حياته زوجته , وزادت الأحزان من شيخوخته وصار يتكلم , ويهذرى بما لم يعلم .
زوجة إبنه وخادمتها لامحتفيه بالشايب ولا مهملة ماتلبى للشّايب حاجته إلاّ بعد التكرار والإلحاح المثير للضغط , وإذا جلست عنده زاد سرور الشايب وصار يتحدث معها حديث المحب الفاقد الولهان , ويابنيتى , ويابنيتى !!!!!
بعد عام قدم شقيقه من دولة وظيفته ولازم والده شهرواحد وعرض على والده يسكن عنده بدولة السفارة وفرحت زوجة شقيقه الأصغر لكن الشايب رد على إبنه الأكبر وقال - ماتقصّر عساها ماتقصر ايامك لاوالله ياوليدى عندى إخوك وعياله وجماعتى ودّى اموت بديرتى , وغادرإبنه , ووعد والده أن يتزوج قريباً.
رزق إبنه الأصغر بولد وبنت مع مرور السنين , بدأت زوجته تلمّح لزوجها عدم رغبتها بوالده بطرق ملتوية معقّده , كقولها ( ابوك ماله احد يغير عندهم المكان ) ( مالكم بنيخى بمناطق المملكة ) ......الخ
هو فتن بحب زوجته كالمسحور عياذاً بالله وزاد الحب أبناؤه , وزوجته تحتفى بزوجها حتى ملكته وصارت تديره كجهاز الريموت ابعدته عن والده , ويتشره عليه والده ( شنوحك ياوليدى ماتجلس عندى مثل عوايدك اول ؟؟!!
جوابه متمتم وعجزٌ غير مبرر, وسبحان مغير الأحوال .
وذات ليلة مرعبة زلزالها يهوّل العقول , وبينما زوجها اسعد لحظات إنسه مع إبنه وبنته دخلت عليه زوجته وضربت بإبريق الشاهى الحار على الأرض بعنف فرد عليها خير إن شالله قالت حمّالت الحطب ( طلّقنى ) إنفجار قوى مدوّى على قلب زوجها , تخربط ثم تخزبق وبكل عسرة قال ليش اطلقك ؟ قالت هالبيت يالىْ - يا- لبوك سألها غلط عليك ابوى قالت ماطيقه
بعيشة الله !!!!! والعياذ بالله ما يقدر يتطاول عليها , وقع بفخ ٍصاده صيدا سألها إنتى ليش تبغضين أبوى ؟ هالشايب اللى لاجلستى عنده جلوس بدون خدمات ؟ وأنا أسمع أبوى بإذنى يدعى لك ويبكى ؟ ليه ماتخذين اجره بقية عمره ؟
رفست بكاسة الشاهى بقوّة , وبدأت تجمع ثيابها بشنطها وصار ابناؤه يبكون بكاء يوجع القلوب - الزوج بين صاعقتين - والده – وزوجته - كأن صاعقة ضربته على دماغه من هذا التحول الغير مبرر والغير مقبول - يالله صلاح النية والذرية!!
حين ابصر أنها جادّة على الرحيل لم يتحمّل قال لها طيب نتفاهم إلتفتت عليه بكبرياء وهى تكرر (دّور غيرى ) سألها ابشرى بالحل بس أبى أفهم ليه تكرهين ابوى اللى ماتشوفينه إلاّ بعد أيام وهو يتمناك ويسأ ل عنك بحب ؟
قالت كل زميلاتى يسافرن بالعطلة الطويلة ويتهنن مع رجالهن وإليا إجتمعنا بالمدرسة أول العام الدراسى نسمع كل وحده تتحدث عن الدولة اللى راحت لها وأنا محكوم على بالإقامة الجبرية , وأبوك زرارٍ بحلقى – طلّقنى ابى ابحث عن مستقبل ياعديم المستقبل , أبى امكن على شبابى !!
أول الأمر جرح الزوج, وحاول يتصل بشقيقه يعرض عليه الأمر فلم يوفق والخطب جلل , ولا إتصالات هاتفية على شقيقه خارج المملكة شبه مقطوعة لكنه إستسلم لزوجته وبدأت شمس والده بالغياب عن قلبه عياذاً بالله , ملكته صفّقت فرحاً وإنقلبت حمّالة الحطب إلى ذات لهب ونطقت بكبرياء – أبعد ابوك – لك ثلاثة أيام وإلاّ والله ترجع من الدوام تبقى إنت وابوك – والعياذ بالله بطحوه الشياطين , وقيدوه , وصار يخطط معها كيف السبيل بإبعاد والده من البيت ؟ والبيت الشعبى ملك لوالده !! سألها لودرى ابوى وطردنا من بيته ؟ أجابته – أنا إستأجر وأدفع الإيجار, سكت زوجها وهو يردد والعياذ بالله ,وين احط ابوى ؟؟ وين أخفيه بدون تعذيب له ؟؟ وكثر خراطه وضراطه حشمكم الله ( يمكرون والله خير الماكرين )
قالت يذكرون مسجد جامع جديد شمال وبعييييد عنّا , إذا حطيته بالجامع لانعرف أبوك ولا يعرفنا يوجد بالجامع غرف فاضية , إجمع حوسته بشنطته , وودعه الجامع أكيد جماعة المسجد مايخلونه ( وترى سفر هذا الصيف أنا ونت على حسابى ) !!!!!!
وذات عصر حرّم على والده بر إبنه , وعصرته القطيعة بقساوتها, وحين خرج والده من المسجد بعد صلاة العصر يبحث عن أحد من الجماعة يشب ويتعلل عنده , هاك العصر ماشبْ احد توجه لمنزله( يمشى كالسلحفاه ) بالعادة يدخل غرفته ويقرأ قرأن , وقف إبنه بسيارته عند والده ووالده يمشى بثقل عاجز وقال يبه ماتبى أتمشى بك ؟؟!!! فرح والده فرحاً صار يدعى لإبنه ويبكى , وقال والله ياوليدى إنى هالعصر ضايق بالحيل ركب والده وتوجه به إلى ظلام العقوق الأكبر وصار يفتش عن الجامع حتى سأل احد الشباب يلعبون كرة القدم – فوصف له الجامع قبل غروب الشمس بساعة , وفعلاً وجد غرفه نظيفه لها باب على حوش المسجد وباب على صالة الصلاة , رجع لوالده وقال يبهْ السيارة خربتْ أبيك تنتظرن بهال الغرفة وإليا صلحت سيارتى اجى وأخذك فوافق والده مبتهجاً ليكمل مشوار التمشية !!!.
جلس والده على بلاط الغرفة والفصل أول الصيف , إنه سبحانه لاتضيع ودائعه , وذلف أبو لهب منفذاً اوامر حمّالت الحطب جاء المؤذن ووجد شايب وبجواره شنطه ملابسه , سأله المؤذّن من أنت ؟ وعلّمه بإسمه وقال ولدى راح يصلح سيارته ويرجع لى – شك المؤذن حين ابصر شنطة ملابسه , سأله المؤذن لك هالشنطة قال لاء !! فرغ المصلون من صلات المغرب وهذا الشايب متقوقع ضمن الصف , عاد المؤذن لصلاة العشاء الأخير , فجع بالشايب جالس بمكانه من صلاة المغرب يبكى سأله المؤذن ماوصل ولدك ؟ , قال الله أعلم إن صار على وليدى حادث بالله إسألو عنه دوْروه تكفون الله يجزاكم الجنّة .
ولمّا فرغ الجماعة من صلاة العشاء الأخير تشاورو عن مصير هذا الشايب جلسو عنده إلاّ ويبكى وينخى السامعين إفطنو لوليدى يقول لى اصلح السيارة واجيك اكيد صايرن عليه حادث ,وجماعة الجامع 1% تأكدو ان هذا الشايب مطرود , اخذه المؤذن لبيته بمنزله القريب جداً للمسجد.( سنة الحادثه لم تولد دور المسنين )
دخل على زوجته وقال لها صرّفناه مارايح تشوفينه , ردت عليه فرحان يالوليشة ؟, فعرف من جوابها وضع والده ماهمّها , وصارت على وضعها اللذيذ مع زوجها وأمطرت سماء الإنس , وصارت تزيد له من الخدمات لتشتريه بصك , - سبحان اللى لايسهو لا يلهو ولا ينام -
الراوى المؤذن : الشايب دمعة عينه اغرقت لحييه وينخى بصوت عالٍ إفطنو لوليدى يالمسلمين يالله إنه حى يرزق .
مكث هذا الشايب عند جماعة المسجد بين الحياة والموت والحزن الدفين يمزق قلبه , رغم أنه مكرمٌ منعمٌ بخدمات لامثيل لها وإنتشروا جماعة المسجد يسألون بكل الحارات القريبه منهم لعلهم يعثرون على ذوى هالشايب ولم يوفقوا مكث عشرين يوماً اقسمو اللى يستضيفونه كل ليلة إن دمعته ماوقفت ويبكى مردداً بأنين وعواء مثل عواء الذئب - وينك يالويدى- ياعلّه لاعادت هكا التمشية , اشوفى هاك العصر ضايق , ورفض المذوق بأنواعه حتى القهوة المدمن عليها رفضها , وبعد مضى عشرون يوماً أغمى عليه وإدخل العناية الفائقة وتوفى ودفنوه الجماعة وفتح احدهم باب منزله عزاء لعل ذويه يعلمون ويحضرون .
بعد مضى شهرين جاء إبنه يتحسس بسرّية تامه وسأل شباب كرة القدم اللى بجانب الجامع , ماتدرون وين راح الشايب اللى ساكن المسجد ؟؟ قالوا وييين مات الله يرحمه , أحد الشباب سأله ؟ تعرف الشايب قال أبوى .
طلب من احد الشباب يدلّه على أحد جماعة المسجد وفعلاً إلتقى بأحد رجال المسجد وهو يبكى قال وينك عن ابوك ؟ أجابه حصل بينى وبين شخص مضاربه بالورشة , وأنا ابى أصلّح سيارتي , واللى ضربته بحديدة أدخل المستشفى وأنا سجنت ولم اخرج من السجن إلاّ اليوم .
سأله احد الجماعة طيب وإنت بالسجن ليش ماوصيت اللى يزورونك بالسجن ينقذون والدك ؟ أو ليش ماكلفت السجن يبحثون عن والدك ؟ قال مانى من هالديرة ومقطوع من شجرة , وصدقو الظالم العاق وهو متظاهر بالحزن على والده وسبحان من يعلم السر والعلن , ودّعوه الجماعة وهم يترحمو على والده ويدعون له يحسبون من الصادقين !!!!
بأول يوم غاب سألو جكاعة والده عن والده قال سافر لعمتى بمدينة كذا وصدّقوه
وقبل سفرهم بالعطلة الصيفيه هو وزوجته المتبرعة له بمكافئة مقابل إخفاء والده صار يداعب عياله بحوش الفلة عصراً , احد ابنائه رفع الكورة حتى نشبت بالمكيف اللى على الحوش وصارو يبكون يريدون الكرة فقام بشبك إثنين سلّم ووضعه تحت المكيف وصعد ليجلب الكورة العالقة بالمكيف فما إن مدّ يده ليأخذها زلق السلّم ورزح على الأرض رزحاً وإنكسر ساقه ويده وضلوعه وثلاث خرزات من الظهر نقل إلى المستشفى ونوّم ستت أشهر وقرر الأطباء أنه شلل ثلاثى دائم لايتحرك إلا رأسه ولسانه وطلبوا نقله لمنزله وفعلاً نقل لمنزله وذات يوم وقفت على رأسه زوجته وطلبت منه الطلاق ؟؟ وقال تطلبين الطلاق وأنا مضحى بوالدى على شأنك؟؟ قالت أيها العاق النذل طلقنى تبينى طول حياتى اكابدك معاق وعاق أنا باقى لى عمر اتمتع فيه , وكيف تطيعنى بعقوقك لوالدك ؟ , عسى عيالي إن شاءالله مايطلعون طلعتك ياقليل التفكير ومعالجة الأمور , وصارت تدمره بالشتائم وحضر جماعة مسجد والده ونسيبه شقيق زوجته وأعلن لجماعته فعلته النكراء فإنسحبو وهم يدعون عليه ويبكون بكاء الحزن والفراق على صاحب مسجدهم وغاليهم وحتى شقيق زوجته خسخس بنسيبه وقال بدل الزوجه العاهرة زوجة حنون راشدة أمّا عقوقك لوالدك فتستحق ماجاك هذا بدنياك والآخرة لها الله .
علم شقيقه بخيانته وبعث له برسالة وتبرأ منه وأقسم لوكنت أنت بعافيه لأسجنك وأطالب بإقامة الحد عليك , إخرج من منزل والدى فوراً ولا تشوفك عينى , والله لو صبرت وشاورتنى على ما أصابك وطلبت منى زوجه غير هذه المجرمة لأمنتها لك وكن واثقاً أن كل من سمع بجرم زوجتك مستعد يؤمن لك زوجه بعاجل ايها الخائن العاق ظالمة حقيرة اسقطتك بعقر جهنم إن شاءالله ,وحرمتك ‘ن شالله عذابه عاجل , وحرمتما والدى التلذذ ببقية عمره الله لايحلك ولاييبيحك يالمسحور.
بالصدفة ثرى من اثرياء المملكة إفتتح دار المعاقين وأول من يدخلها العاق لوالده المحروم من ذريته والعياذ بالله وصار مثل سوءٍ على السنة الناس ولم يصله أى قريب أو صديق أو غير ذلك , وقيل أن العاملين بدار المسنين يضربونه ويعذبونه ومكث سنتين لم يرى ذريته حتى توفاه الله والله ارحم الراحمين .
زوجته بأول ليلة تنام بمنزل شقيقها صارت تتألم من معدتها ونقلت للمستشفى وإتضح نتائج الفحص أنه سرطان القولون ينزف دماً وألم جعل صوتها والعياذ بالله يسمعه البعيد من الألم العضال , ومكثت بالعناية سبعة أيام فقط وفارقت الحياة
فهل نتوب ونستغفر ونتقرب إلى الله ببرنا لوالدينا ؟!! هل نستدرك الوضع قبل الإنهيار ؟!! إلاّ الوالدان خط أحمر مهما علت المحبة الزوجية ,قال عز من قائل
۞ وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا .

علي الساير


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2717



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


علي الساير
علي الساير

تقييم
2.13/10 (5 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار