"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

مجمع الأهلي

سلامات

الصفا

التميمي ميقا ماركت

آبار حائل

جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية

القافلة للسفر والسياحة



30-09-1439 01:39 AM

يوم النَّشْر .. عادات بحائل مندثرة

" عيد باية حال عدت يا عيد " كان احتفال اهالي حائل قبل سبعة عقود من الزمن الطيب في البيوت والاحياء ، فاليوم 1439/9/28هـ ، عندالصبية ؛ " يوم النَّشْر " لم يتبق على عيد الفطر المبارك الا يوم وآخر بعده ، ويكاد يسبق حلوله : ان تنشر ثياب الصبية الصغار الزاهية الى حدٍ ما ، وتُخْرج من مصوناتها ( الشنط ) فلا مغاسل ، ولا كوي ، ولا روائح باريس العطريه ، يلبس كل صبي ثوبه الوحيد المُدَّخر ، ويُغْدف قناعه على الراس بكوفية او بلا .. ولا نعال او حذاء الا لكبير ان تيسر ! كذاك الصبي يعذر كل صبي ، ويوفر رأيه فلا رأي مع فقر مدقع ، يخرج الصبية الى الشوارع ، الكل منهم ضاحك ، وبعينيه سحر ظاهر ، وفي نشره طيب كفائحة العطر ، وكأن الصبي في نفسه هِزّة الغصن الوريق ، وبشاشة الروض الأنيق ، يزدان بما توفر وحُفِظ منذ سنوات عدة ليوم العيد هذا ، يمرون على منازل الجيران والمعارف ؛ سلاما من صديق عسى ، ولعل يظفر احدهم بعيدية ( هدية متواضعة جدا لحد التفاهه تسعفه من هذه البيوت : قعيدة بيت عجوز بحلوى او حب حمص وتزوده بما سنح ، او من قادم محا قدومه عنهم الرُّعب والعدما ، وتخال الصبي ، او الصبية ، قد ظل في فرح من اسباب المهاداة والملاطفة تلك ..

سقى الله اياما ولا هجر بيننا
وعود الصِّبا يهتز من ورق خُضر

.. وقل مثل ذلك في اليوم الآخر قبيل العيد : ( نشر البنات ) .. وهن تلك الفتيات الصغيرات ( ما دون ثمان سنوات ) وقد شُقل شعرها ظفائراً بالبلالة والحنأ ، فظهر بحسن غير مجلوب .. وقد يكون فوق الرأس ( هامة فضة ) مستعاره او خلاخيل بلا خف ، فلا تاج ألماس ولا جوهر ولا ذهب او ياقوت احمر ، هي البدر الا ان فيها ملاحة .. ولدى احداهن تبدأ بروفات فن الرقص البريء ..
.. وعادات الكبار في تلك الاعياد ، قديما ، اخراج الصدقات ،والزكوات والتوسيع على الفقراء ، وتكثر الزيارات ويتصافى القوم عما بينهم من سيئات ، ويصلون ارحامهم ويوسعون على عيالهم ، الكل في نعمته مغتبط ..رحمهم الله رحمة واسعة ، اليهم يحنّ القلب في كل ساعة ويلتفت الناظر نحو مغانيهم :

ألا يا سقى الله الجبلين إنها
لأهلٌ لأن تُسقى بِدُرّ المواطر
ولِمَ لا وقد حازت من الفضل جملة
يقصر عن اوصافها كل شاعر

وكل عام وانتم جميعا بعفو وعافية وسلامة ومحبة .

معايدكم / سعود مشعان المناحي
حائل 28 رمضان المبارك 1439هـ


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 6557



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


سعود بن مشعان المناحي
سعود بن مشعان المناحي

تقييم
1.09/10 (11 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار