"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

مجمع الأهلي

سلامات

جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية

القافلة للسفر والسياحة

رالي حائل 2019









17-07-1440 08:03 AM

رسالتي الى طالباتي الخريجات من جامعة حائل ( موقق )
د. هيفاء طيفور
خبيرة تربوية / وزارة التربية والتعليم الاردنية
عضو هيئة التدريس في جامعة حائل
ابنتي الطالبة الخريجة مبارك عليك هذا التخرج المستحق لك بعد سنوات طويلة عملت بها بجد ومثابرة وصبر الى ان وصلت لهذا اليوم المنشود, فالتهنئة لك ولأهلك ولوطنك ولنا جميعا بالنجاح والتخرج , واليك ستبقى عيوننا تنظر لأنك صاحبة الراية القادمة في نشر الرسالة الانسانية بالتربية والتعليم , حيث جاء الان دورك برد الجميل لوطن قدم لك التعليم وكل متطلباته كي تكوني ما عليه الان , تحملين الشهادة العلمية وما يتبعها من قدرات ومهارات , وارغب بان ارسل لك رسالتي هذه متمنيا لك دوام الصحة والعافية , وان تصلك وانت تنعمين بالخير والسعادة والامل بكل ما هو قادم اليك .
ابنتي الخريجة التعليم رسالة انسانية نبيلة بما تحمل من رسائل موجهه للطلبة من تربية وتعليم وتهذيب الاخلاق , وها انت تخرجت تحملين رسالة التعليم والتربية معا, وبما تحمله هذه المهنة من مهام ووظائف هامة للمجتمع الذي اوجدنا الله لان نقدم خدمة التربية والتعليم له , وان نكون يد بيد لأعمار الكون بكل الخير الذي أمرنا الله به , ومن خلال مهنتنا ننشر الوعي والثقافة والسلوك الطيب.
ابنتي الخريجة تخرجت بعد سنوات من الدراسة تحملين راية العلم والفهم والرقي والتواصل الطيب مع كل من حولك , وبما تم تدريبك عليه اثناء وجودك على مقاعد الدراسة في الجامعة , فأصبحت كما انت عليه الان , لذا اجعلي من يراك يدعوا لمن رباك بسلوكك واخلاقك المهنية والشخصية .
بناتي الخريجات من الان وصاعدا انتم استاذات تسلمتم راية المسؤولية و ستتوجهون الى مواقع العمل وتبذلون ما في وسعكم من العطاء والبذل لطلبه وطالبات لمراحل تعليمية متتالية لطلبتكم كي توصلوهم الى بر الامان, متسلحين بالعلم والاخلاق والتربية القويمة السليمة, وستغرسين فيهم القيم والمبادئ الطيبة والاخلاق النبيلة لمجتمعك فمن الان وصاعدا سينظر لك بانك من تمتلكين الرسالة ! رسالة التعليم ورؤية.
ابنتي الخريجة ستكونين المعلمة والمربية التي نتطلع اليها ونأملها , فانت الان تحملين رسالة مهنة التعليم بكل ما فيها من قيم وعادات وتقاليد . ستكونين القدوة التي تتمناها طالباتك, وستسعدين عندما تقول لك أحد طالباتك انت قدوتي , وستحرصين على هذه المقولة في عقولهن وانفسهن , ليس لأنها إطراء او مدح لك ولكن لأنها تؤكد لك انها طالبة واعية تنظر لمى يجب ان يكون مستقبلا وما ستكون هي عليه , وستكونين رمز لوطنك الذي ينظر لك بكل الامل والتفاؤل.
ابنتي الخريجة انت المعلمة التي سيبقى لها الأثر الطيب المميز ,وستبقى صاحبة المهنة المميزة , والشخصية المجتمعية المحبوبة فانت معلمة الابناء , وستبقين بنظرهم القدوة بما تمتلكين من مبادئ وقيم انسانية واجتماعية تتعايشين بها مع مهنتك الانسانية داخل مجتمعك , وسيكون لك بصمة خاصة تؤثر بطلبتك .
ابنتي الخريجة تخريج طلبة يحملون رسالة تخصصاتهم هو مطلب وأمنية كل التربويين في المؤسسات التربوية والانسانية والاجتماعية , وما يسعى اليه الخبراء والمربين التربويين والاجتماعيين , وايجاده في مؤسساتهم , وهذا بالذات ما يتحدث عنه المجتمع بقولهم : "و عاد الزمن الجميل بالتعليم " وما يقصد من ذلك المعنى , انه يوجد معلمين يبذلون جهد كبير ويمتلكون تلك الرؤية بالتعليم , ويعملون بجد وتفاني في تربية وتنشئة الاجيال بذمة وضمير واخلاص لوجه الله تعالى, وهذا ما يجب أن يلمسه الاباء والامهات في الواقع من أثر على أبنائهم فالأمر يكمن في شخصية المعلم نفسه , فاذا وجدنا معلم يحمل رسالة تربوية انسانية نجد هذه الصورة المحترمة من التعليم وكل ما يليق بهذه المهنة المقدسة عند الكثير من المجتمعات تنعكس على سلوك الابناء والبنات ويصبح المجتمع مجتمعا متطورا كما يريده الاباء والامهات مليء بالخبرات الحسنة لأبنائهم وفلذة اكبادهم .
بناتي الخريجات عليكم مسؤولية احداث الفرق الذي يبحث عنه الناس داخل مجتمعاتهم في التربية والتعليم وبما فيها من المدارس والكليات و الجامعات المختلفة , وما يلاحظونه من تغييرات على أبناءهم وسلوكياتهم وانتماءاتهم , او حتى سلوكياتهم البسيطة , هم يبحثوا عن الفرق الذي يحصل مع ابناءهم في عمليات التربية والتنشئة والتعليم والتغييرات التي تحدث على أبنائهم وما يحمله من قيم وعادات وتقاليد طيبة, ونظرة ثاقبة للمستقبل والاستعداد له .
ابنتي الخريجة بفضل الله لقد احسن تأهيلك وتدريبك وتعليمك وتوجيهك لحمل رسالة التربية والتعليم بصدق , فانت الان انسانة صاحبه فكر لرسالة تربوية انسانية اجتماعية نبيلة اكرمها الله وكرمها بان تكون رمز لنشر العلم والوعي والثقافة بين ابناء مجتمعك, عليك مسؤولية احداث الفرق للأفضل وللأحسن اثناء عملك المستقبلي, بما تحملين من رؤية ومشاعر مهنية خاصة بتوجيه الابناء للإخلاص والمثابرة الحسنة وانجاز كل ما ينفع له ولوطنه, وانت ستكونين المربية التي عليها كل هذه المسؤوليات وأكثر, اعانك الله وكان معك وحقق لك كل ما تتمنين , وستبقين بعون الله ورعاية نبراس الوطن الجميل بأدائك وعطاءك وتفانيك من خلال اخلاصك للمهنة التي اعددت نفسك لها , وتذكري دوما ان الانسان خليفة الله في الارض وهذه مسؤولية عظيمة وكبيرة وتكريم من الله للبشرية .
ابنتي الخريجة اثناء عملك مستقبلا, ستدركين قيمة مهنة المعلم وبانه وريث الانبياء في صبرهم وتحملهم ورغبتهم بتحقيق هدفهم مهما واجه من صعوبات او عقبات ,ويبقى المعلم صاحب الرسالة النبيلة , هو صاحب افضل وأرقى مهنة أوجدتها البشرية , فمبارك عليك تخرجك ومبارك علينا نجاحك وتفوقك وهنيئا للوطن بأبنائه الخريجين ومن كافة الاقسام والكليات في جامعة حائل بشقية البنين والبنات واخص فرع الجامعة في محافظة موقق وطالباتي من قسم رياض الاطفال والصفوف الاولية اللواتي تخرجن هذا العام 2018/ 2019 – 1439/ 1440 وهن اول دفعة من فرع محافظة موقق.
د. هيفاء علي طيفور
استاذة الادارة التربوية في جامعة حائل / فرع موقق
Haifat_007@yahoo.com



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1583



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


د. هيفاء طيفور
د. هيفاء طيفور

تقييم
9.01/10 (20 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار