"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية





28-07-1430 01:13 PM

دستور مملكة النحل ... الحلقة الأولى // ناصر الهواوي

يحكى أن هناك جزيرة صغيرة في وسط نهر كبير تقدر مساحتها بمئتين وربع المئة متر مربع فقط وكانت تلك الجزيرة الصغيرة تشبه دينار الذهب عندما يلقى على بساط أزرق ، وفي يوم من الأيام مر قارب صغير من جانب تلك الجزيرة الصغيرة وكان على متن ذلك القارب رجل طاعن في السن واسمه مرزوق ، وحينما رأى مرزوق جمال تلك الجزيرة الصغيرة قال في نفسه لعلي أرسي قاربي على شاطئها ثم أستريح قليلا عليها ، وبالفعل أرسى الرجل العجوز سفينته على شاطئ تلك الجزيرة وأخذ يتجول هنا وهناك وما هي إلا دقيقتين احتاجها مرزوق كي يشرف على كل ما في تلك الجزيرة الجميلة .

وبعد جولة العم مرزوق في الجزيرة الصغيرة رأى في وسط الجزيرة صخرة متوسطة الحجم فقال لعلي أنال قسطا من الراحة بجانب تلك الصخرة وبالفعل توجه العم مرزوق إلى الصخرة ونام قليلا تحت ظلها وعندما استيقظ تبادر لذهن العم مرزوق سؤال ألا وهو لماذا لم يأتي أحد من الشاطئ الأيمن أو الأيسر ليستثمر هذه الجزيرة فالجزيرة في متناول الجميع كما أنها ذات تربة خصبة والماء العذب يحيط بها من كل الجهات . وبينما العم مرزوق يتمتم ويطلق نظراته يمينا وشمالا أدخل يده في جيبه وأخرج منه صرة ملفوفة ثم قام بحل الصرة و إذا بها بضع تمرات صغيرات فتناول العم مرزوق حبه تمر وبدأ بمضغها ثم استخرج النواة من فمه وألقاها أمامه على تربة الجزيرة وما هي إلا دقائق حتى قام العم مرزوق من مكانه وتوجه نحو قاربه الصغير ثم رحل عن هذه الجزيرة الجميلة .

ثم مرت الأيام تلو الأيام على جزيرتنا الصغيرة وفي أحد تلك الأيام التي مرت ظهر على سطح تلك الجزيرة نبتة غريبة الشكل مختلفة عن كل الشجيرات والنباتات التي تنمو على مدار السنة في تلك الجزيرة ، حيث أنها كالشوكة في بداية أمرها منتصبة نحو السماء ترتفع في نموها يوما بعد يوم بشموخ غريب وكانت تلك النبتة الغريبة تختلف عن بقية نباتات الجزيرة التي تنمو وهي منبطحة كشجرة القرع والبطيخ وغيرها ثم مرت الأيام فالشهور فالسنون وبعد مضي ثلاثين سنة تقريبا أصبحت تلك النبتة الغريبة شجرة عظيمة منتصبة نحو السماء فيا ترى ما هوية تلك الشجرة الغربية التي لم يسبق للجزيرة حمل أختها ، أنها شجرة مباركة أصلها ثابت وفرعها في السماء قد ساق الله بذرتها رحمة بجزيرتنا الصغيرة وقد جعل الله سبب مجئ هذه البذرة المباركة هو ذلك الرجل العجوز الذي أرسى سفينته الصغيرة قبل ثلاثين سنة حيث أنه تناول حبة من التمر وألقى نواة تلك التمرة على تربة تلك الجزيرة الطيبة فنبتت نخلة مباركة تؤتي أكلها كل عام ولا تظلم منه شيئا ، وقد صار لتلك النخلة العظيمة ظلاً يقي أغلب أرض الجزيرة من حرارة الشمس الشديدة كما أن ثمار النخلة جذبت أنواع كثيرة من الطيور لأنها أصبحت مصدر غذاء لها كما أن ما يتساقط من ثمار النخلة على الأرض كان هبة من الله ورزق للنمل وبعض القوارض التي كانت تعيش على سطح تلك الجزيرة .

ثم بدأت الحياة تزدهر في تلك الجزيرة الصغيرة وكان وجود تلك النخلة سببا بعد تقدير الله في بقاء أنواع من الطيور في الجزيرة حيث أن تلك النخلة أتاحت فرصة بناء أعشاش للطيور على سعفها وساقها ، وقبل وجود النخلة لم تتمكن الطيور من الاستيطان في الجزيرة لأنها تخشى على صغارها عندما تبني أعشاشها على الأرض وأيضا هناك سبب آخر يمنع الطيور من البقاء في الجزيرة وهو شدة حرارة الشمس التي تتلف البيض ولكن عندما نمت النخلة المباركة أمنت للطيور المناخ المناسب لبقائها على سطح الجزيرة ، ثم أصبح سطح الجزيرة جنة من جنان الدنيا ماء عذب يحيط بها من كل الجهات ونبتات خضراء ونخلة زين انتصابها وجه الجزيرة فأصبح كل سكان الجزيرة يسبحون الله ويثنون عليه على ما وهبهم من جمال هذه الجزيرة ولين العيش فيها .

وفي يوم من الأيام زار تلك الجزيرة ملكة نحل مصابة بجرح في جسدها وعندما وصلت تلك الملكة المسكينة إلى أحد سعف النخلة حطت عليه وأخذت تعالج جرحها بسحب شيء من عصارة النخلة ثم تدلكها في منطقة إصابتها ، ..........


تابعونا في الحلقة المقبلة

Nasir321n@hotmail.com

تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 7196



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#6633 Saudi Arabia [سليمان الطيب]
1.01/5 (15 صوت)

29-07-1430 11:52 PM
بداية قوية لرواية جميلة جداً أخي ناصر

نحن بإنتظار الجزء القادم وماسيحصل من أحداث مع مملكة النحل



#6640 Saudi Arabia [قرناس]
1.01/5 (14 صوت)

01-08-1430 02:33 AM
نعم من يزرع فلابد يوماً أن يحصدة إما ( الخير او شر )

فلهذا تذكرت أبيات ربما تباعد لروايتك لكن نتفق عليها في موضوعها .

من يزرع الخير يحصد ما يسرُّ به = وزارع الشَّرِّ منكوسٌ على الرَّأس

من يفعل الخير لا يعدم جوازيه = لا يذهب العرف بين الله والناس

فهذا خير للطيور التي في تلك الجزيرة .


رواية جميلة ونتطلع لروايات أخرى


#6718 Saudi Arabia [اسطوري]
1.01/5 (15 صوت)

02-08-1430 01:22 PM
رواية قصة لابأس


#10285 Saudi Arabia [أبو أسامة]
1.01/5 (15 صوت)

18-10-1430 07:59 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

بداية موفقة اخي ناصر الرواية قوية وتستحق المتابعة

وفيها اشارات وتلميحات لواقعنا المعاصر وما فيه من تناقضات

ارجو لك التوفيق والى الأمام دائما


#17252 Saudi Arabia [حمود]
1.01/5 (14 صوت)

28-03-1431 02:59 PM
مشكووور ع الجهد..


#17948 Saudi Arabia [عبدالعزيز العنزي]
1.01/5 (15 صوت)

12-04-1431 07:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

مشاء الله تبارك الله لك كل خير
بداية رائعة بالتووووفيق واتمنى
لك كل خييير
وتقبل مروري












#29128 Saudi Arabia [عبادي]
1.01/5 (14 صوت)

20-11-1431 12:44 PM
بداية جميلة ياناصر وننتضر جديدك والحلقة الثانية


#47056 Saudi Arabia [مصطفى ]
1.01/5 (15 صوت)

23-08-1432 12:34 PM
الجزيره 10 * 20 وصار لها سكان وصخره بالنص

والقارب صار سفينه

وملكة النحل صارت مذكر

زار تلك الجزيرة ملكة نحل مصابة

الله يعين لا وثمانية عشر حلقه

الله يخلف


ردود على مصطفى
Saudi Arabia [يزيدالجندل] 17-11-1432 02:07 PM
الله يخلف عليك ازين قصه زمعتها ان شاء الله يستمر على هذا النحو


ناصر عبدالله الهواوي
ناصر عبدالله الهواوي

تقييم
1.01/10 (269 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار