"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا



الإجتياز

بنر خريجين

الضبيان

بلس تايم

التميمي ميقا مارت

العجاجي

اليحيى

مفروشات ابن الشمال



26-11-1430 06:01 PM

[ALIGN=CENTER][COLOR=blue]وما خفي أعظم ![/COLOR][/ALIGN]

إتصل عليَّ أحد الغيورين من رجال الأمن يستفتيني ويشاورني فيما يفعله عند وقوفه على بعض القضايا المخلة بالشرف . وهل يقومون بسترها أم ببيان الحقيقة المرّة للمسئولين ولأولياء أمور المرأة . وقد ذكر لي عشرات القضايا المدمعة للعين المحزنة للقلب بل المقطعة للفؤاد . وإليكم يا معشر القراء ثلاث قضايا فقط من تلك العشرات التي ذكرها لي وقد وقعت في هذه المنطقة من بعد شهر رمضان فقط . بل قلت للسائل وعينه تدمع : مهلاً أيها الغيور. فإن كنت وقفت على قضايا معدودة آلمتك فاعلم أنني تصلني أضعافها أسبوعياً ولولا أني وقفت عليها بنفسي وسعيت في إصلاحها وسترها لما صدقتها . بل بعض الليالي لا أستطيع النوم حتى يؤذن الفجر, حزناً على أحوال المسلمين وترديها وشناعة ما أقف عليه .
فهاكم ما أخبرني به :
(1) حادث إنقلاب مؤلم يموت فيه السائق . وتسلم المرأة من الموت سوى الجراح . ولكن من هي المرأة ؟ للأسف أنزلها زوجها في مكان سياحي بالمنطقة ليعود إليها بعد ساعات لتستمتع هي وأولادها . ولكنها الخيانة ! وقد سبق أن نسقت مع صاحبها للخروج معه لممارسة الزنا . ولكن حال الموت بينهما . فكيف عولج الموقف وستر هذا ما استشارني به وأبقيه سراً بيني وبينه .
(2) حادث إنقلاب وقت صلاة الجمعة . تموت فيه المرأة ويسلم الرجل من الموت ولكن لا يسلم من الإثم . إنها ليست زوجته . ولكنها الخيانة ! استغلت البنت وقت خروج والدها لصلاة الجمعة فخرجت مع صاحبها لتلقى حتفها , ولا أدري هل الوفاة بعد فعل الفاحشة أو عند التهيء لها . والأمران عند الله سواء . عافانا الله مما ابتلاهما به فهل يستر الأمر أو يعتذر أو ... هذا ما توصلنا إليه .
(3) حادث أيضاً لعائلة تصيبهم الجراح . وأثناء الفحوصات الطبية عليهم تبين أن إحدى البنات حامل فيخبرها الطبيب فيتمعر وجهها . ويتبين أنها لم تتزوج . فماذا يصنع بشأنها أمام أبيها وأهلها ؟ أيفضح أمرها أم يستر ؟ إنها مرارة وأي مرارة ...

وليعلم أعزائي القراء أن رجال الهيئة يسترون أكثر من 80 % من قضايا الأعراض ومع هذا لم يسلموا من أذى الناس والقدح بهم . بل لنعلم جميعاً أن ما خفي ولم يطلع عليه سوى الله أشد وأدهى وأمر وأعظم .
أعزائي القراء : لم أنشر تلك الحوادث الحقيقية والتي أعرضت عن مئات القضايا مما هو أشد منها . إلا لنأخذ الحذر من عقوبات الله العاجلة , ولنعرف كيف وصل الإعلام بأنواعه المختلفة المرئية والمسموعة والمقروءة إلى هذا الهدم في الأخلاق ونشر الرذيلة وهدم الفضيلة . مع ما صاحب ذلك من إهمال للتربية وغياب للأولياء عن منازلهم في استراحاتهم وتجمعاتهم . ومع التقنية الحديثة اللاّسلكية من جوالات وإنترنت وسهولة الخروج بحجة نزول الأسواق أو حضور قصور الأفراح أو الذهاب للاستراحات والمنتزهات والمهرجانات تيسرت اللقاءات المنحرفة في الشقق المفروشة والاستراحات والمزارع وغيرها .
فـهـل مـن إفـاقـة ؟ وهـل مـن غـيـرة عـلـى الأعـراض ؟ وهـل وهـل وهـل ؟
إننا نعيش مرحلة خطيرة من التفلت والانحراف , فيــا ترى مـن المسؤول عنهــا ؟ أهم الآباء والأمهات ,أم وسائل الإعلام , أم المعلمون والمعلمات , أم رجال الأمن , أم الحكام , أم أم أم ... ؟
أظن أن الجميع مسؤولون عن ذلك الانحراف الأخلاقي . سواء عند الذكور أو الإناث فواحش , مخدرات , سرقات , ألبسة عارية وخالعة , هيئات قبيحة , خصومات وضرب وقتل , عقوق وعدوان , و ..... ولكن أشدها على النفس ( العرض . العرض . العرض ).
أصـون عـرضي بـمـالـي لا أدنـســــه لا بـارك الله بعـد الـعـرض بـالـمـــال
ويا ترى إذا كانت الفضيحة شديدة على النفس بالدنيا . فما بالكم بالفضيحة يوم القيامة يوم تتكلم الجوارح أمام رب العالمين بل كيف إذا رأوا عاقبة فعلهم في وسط الجحيم . وأخيراً أهمس همسة في آذان من يدندنون ويسعون للتبرج والسفور والاختلاط في الجامعات والمدارس والمستشفيات والإدارات وغيرها كيف يكون حالنا إذا فتح ذاك الباب الأسود . فها نحن نعيش معاناة الانحراف على الرغم من المحافظة على الحجاب وعدم الاختلاط فكيف إذا نزع الحجاب ووقع الاختلاط ؟؟
أصلح الله لنا ولكم البنين والبنات والزوجات , وأصلح أبناء المسلمين وبناتهم , وعافانا وإياكم ممن أبتلي بعرضه .. وإلى لقاء آخر .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

[ALIGN=CENTER][COLOR=red].........................................


بقلم الشيخ / عيسى المبلع
22/11/1430هـ [/COLOR][/ALIGN]

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 5619



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#11925 Saudi Arabia [ابوخالد]
1.19/5 (5 صوت)

27-11-1430 03:11 PM
الشيخ عيسى حفظك الله موضوعك في غاية الأهمية ومن الخطورةبمكان ولكن لي وقفات أحب عرضها من خلال مقالك :

1) قلت في الحادثة الأولى ((((وقد سبق أن نسقت مع صاحبها للخروج معه لممارسة الزنا ))))
أقول : أتفق أنا وإياك أن خروجها مع رجل أجنبي عنها محرم وكبيرة ولكن أن تحكم عليها يقيناً بالزنا فهذا من الرجم بالغيب وأنت تعلم ما حكم قذف المحصنات المؤمنات ؟!!! ولانحكم حماسنا الزايد في مثل هذه الأمور . فلو قدر أنك يافضيلة الشيخ وقفت أنت وهذه المرأة أمام المحكمة هل تستطيع أن تشهد بالزنا ؟ وبما أنك شيخ وتعلم شروط ثبوت الزنا فستقول : لا .
2) قلت ((((ولكني أخالفك ب لا أدري هل الوفاة بعد فعل الفاحشة أو عند التهيء لها . والأمران عند الله سواء )))
أقول ليس الأمران عند الله سواء لأن فعل الفاحشة تستحق به المرأة العقوبة الشرعية إن كانت محصنة أو كانت غير محصنة . كما لايخفى على فضيلتكم
ثم التهيء لفعل الفاحشة لاشك أن جرمه عظيم لكنه يختلف تماماً عن ممارسة الفاحشة من حيث العقوبة الدنيوية والأخروية وتفصيل الهم والإرادة والجزم يخفف من العقوبة الشرعية .

وأخيراً شيخنا الفاضل هذه جهد المقل وما أردت إلا الإصلاح ما استطعت وألتمس من شيخنا الفاضل إحترام عقول الناس وعدم تأجيجهم بما يخالف الشرع فالشرع جعل حفظ العرض من الضروريات الخمس واالله أعلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم
للتواصل abo-khald@maktoob.com


#11942 Saudi Arabia [أخي أبوخالد]
1.00/5 (1 صوت)

27-11-1430 10:53 PM
أنا والله العظيم ممن وقفوا على ماذكر الشيخ أما التي خرجت يوم الجمعه كان الحادث بعد العوده نسأل الله السلامه

وقد مكث عندها الطبيب الشرعي قرابة اربع ساعات بمكانك ان تتأكد من اي دكتور بالطب الشرعي بالمستشفى القديم

وعند وصول اسمها للبحث الجنائي تبين ان لها سابقه اطم من فعلتها هذي

نسأل الله السلامة والعافيه

أخي ابوخالد لاتهون من هذه المصائب بنتقاداتك وان كنت ناصح كماتقول اتصل بالشيخ بينك وبينه0 وهوا يعدل خطاه ان وجد


#11973 Saudi Arabia [راضي الشعيلي]
1.00/5 (1 صوت)

28-11-1430 01:25 PM
قرأت ماكتبه شيخنا الفاضل أبو فواز وتلك الردود الفاضلة ... ولاأقول هنا إلا: أسأل الله العلي القدير أن يحفظ أعراض المسلمين فوق كل أرض وتحت كل ســـــــماء . مع شكري لكل غيور على أعراض المسلمين والله المستعان.


الشيخ / عيسى المبلع
الشيخ / عيسى المبلع

تقييم
4.20/10 (143 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار