"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية





02-09-1432 02:42 PM

[ALIGN=CENTER][COLOR=blue]بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


احذروا الجمال في الإسلام[/COLOR][/ALIGN]
بادئ ذي بدء أبارك لكم دخول شهر الخير والبركات وشهر العبادة والرحمات شهر رمضان المبارك. والحمد والشكر لله أن جعل لنا شهر نعود فيه إلى محاسبة النفس حتى نقف عند أخطاءنا فنتدارك ما وُفّقنا لتداركه, ونزيد في رصيدنا من الأجر والحسنات بتوفيق الله ومنته.

تكثر البرامج الدينية هذه الأيام وعليكم الحذر دائما من كل شيخ لا تعرفونه ولا يرتقي للعلم الراسخ فيقودكم إلى التبديل في صلب عقيدتكم بقصد أو دون قصد فتضيّعون النعمة العظيمة التي منّ الله عليكم بها. وإن برنامج الجمال في الإسلام أحدها, حيث يقدمه خالد العتيبي ويحاور من خلاله الدكتور علي حمزة العمري. لعل من أكبر المصائب أن يطالعنا برنامج بمظهر ديني ولكنّ حقيقته تنطلق من أحاديث الفلاسفة الوثنيين الغابرين مع التركيز على الفتاوى الشاذة للعلماء والفقهاء. فقد كان الحديث محاولة مستميتة للربط بين أحاديث الوثنيين والإسلام من خلال ليّ عنق الدين بذكر ما شذ من القول والفعل! فقد أخذت أحاديث الفلاسفة نصف الحلقة تقريبا والفتاوى والتفاسير الشاذة النصف الآخر.

في الحقيقة أن الحلقة الأولى من البرنامج أتتنا ضعيفة في الأمثلة ومليئة بالشبهات, فقد ذكر الدكتور موقف شاعرة مع الرسول صلى الله عليه وسلم في مبدأ التسامح وأقحمه إقحاما في مفهوم الجمال! ولا أدري كيف تجرأ وفسّر تفسيرا يقول أن الرسول صلى الله عليه وسلم أعجب بوجدان المرأة! بينما نسي أنها ذكرت أنه لو أعتق أسيره لربما يرجع لدين الإسلام, وهذا ما تبنبه له الرسول صلى الله عليه وسلم. ثم ذكر مثالا آخر لرجل غربي يدعى زلزل ويقول: أن سطوع شعاع شمس الشاطئ على شَعر ابنته الأشقر أسره وجعله يترك القراءة للحظات وهو الشخص المولع بالكتب! لا أدري أين الجمال المكنون في هذا المثال الذي يمر علينا بشكل يومي.

ثم إن الدكتور سامحه الله تعالى أخذ يرشق قلوبنا وأفئدتنا وعقولنا بالشبهات والمتاهات العقدية والفقهية. فقد تحدث عن وجوب ترك منهج الإمام أحمد بن حنبل والإلتفات لمنهج الإمام مالك رحمهما الله تعالى. وتلك مصيبة أن يطلب منا البعض التقيّد بمنهجية وثقافة عالم بينما ينسى أن يطلب منا التقيّد بمنهجية الرسول صلى الله عليه وسلم, لأنه وفي الحقيقة هنالك فارق جوهري بين الرسول والبقية, يكمن في قول الله تعالى عن الرسول صلى الله عليه وسلم: "ما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى علمه شديد القوى" وبين البقية الذين يصيبون ويخطؤون, ولذلك لا أحب أبدا تلك اللهجة التي تطالبنا بالالتزام بمنهج أحد الأئمة الأربعة وتترك المطالبة بالالتزام بمنهج المعلم الأول صلى الله عليه وسلم.

والغريب والعجيب في هذا البرنامج الذي يتحدث عن الجمال أنه ترك كل جمال سيرة الإمام مالك رحمه الله تعالى وذهب إلى نقطة انعدام الجمال فيها! فذكْر فتوى العود وإجازته من قبل الإمام مالك في حال كان ذلك مرورا عابرا يعتبر شبهة فقهية تختلف معها تفاسير جمهور العلماء للآيات والأحاديث على مر الأزمان, ثم زاد على الطينة بلة وقال ستكون هنالك حلقة خاصة عن الجمال والفن وربط ذلك بالمعازف ولا حول ولا قوة إلا بالله. ثم استحسن رأي الإمام مالك في قضية العفو عن السارق مستندا على عفو الرسول صلى الله عليه وسلم في أول الحلقة! كيف ينسى الدكتور ويستحسن العفو في حد من حدود الله؟ وكيف نسي أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: (لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها)؟ لا مجال للنظر والرأي في حدود الله يا دكتور ولا يكون ذلك إلا لما دون الحدود, واستغرب حرص البرنامج على التركيز على الفتاوى الشاذة, كما أنني أعتقد أن البرنامج خالف الأمر الملكي الرشيد في تجنب مثل هذه الفتاوى.

ثم أتت الطامة الكبرى وقلة الأدب مع الله تعالى من قبل المقدم خالد العتيبي وهو يذكر اعتراض الهالك نزار قباني على حكمة الله ويردد أبياته التي تقول:

إلهي خلقت الجمال وقلت اتقو *** فكيف نرى الجمال ولا نعشقه

في هذا البيت اعتراض على حكمة الله وعلى أوامر الله وتمرد صارخ على الدين, فكيف يورد هذا البيت في برنامج يقال عنه أنه برنامج ديني!



ما أعظم الذنب حين يُعتقد أن في الإسلام جمال وقبح حتى يوضح جماله دون قبحه, وما أعظم الذنب حين تُقدم الفلسفة الوثنية والعقيدة والفتاوى والتفاسير الشاذة على أنها الجمال في الإسلام! للأسف بحثنا في القنوات في أول أيام رمضان عن الفائدة والذكر والعلم, ولم ننتبه إلا وقد أوذينا في ديننا ومشاعرنا فمن يرد هذا الأذى عنا؟ وكم أتمنى أن أرى برامج تذكرنا بأهمية العمل وعظم الأجر وتعلمنا أفضل الأعمال في هذا الشهر الفضيل


محمد الشمري

تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1295



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#47646 Saudi Arabia [فهد الضبعان]
1.50/5 (2 صوت)

02-09-1432 11:14 PM
اخي محمد ابارك لك من كل قلبي بشهر الخيرات

وفقك الله لما تحبه وترضاه


ابو نادية


#47647 Saudi Arabia [مرمر]
1.00/5 (1 صوت)

02-09-1432 11:42 PM
اقول ماقصرت ياخوي محمد على الرد الي يثلج الصدر سر والى الامام بس عندي ملاحضة بسيطة تقصد الاحاديث غير صحيحة والشيء الثاني عندي عتاب على صاحب الموقع ابن عمه صار رئيس مركز ولاعمل له تهنئه هدا انتم يعيال العم الواحد مايفرح للثاني


#47728 Saudi Arabia [ياسلام يا محمد]
1.00/5 (1 صوت)

04-09-1432 04:34 AM
تحية لقلمك السيال .. الذي أدعو الله أن لا يجف ... وأن يجعله سيلا عرمرما على كل اعداء الملة ..

شكرا لهذه الثقافة .. شكرا لهذا الفكر المتقد ..

شكرا من كل قلبي شكرا ...


#47733 Saudi Arabia [محمد المسمار]
1.00/5 (1 صوت)

04-09-1432 05:36 AM
مرحبا أخواني الأعزاء,,,

فهد الضبعان/ أتشرف كثيرا بمرورك على هذه الصفحة ونثر عطر حروفك يا أبا نادية .. شكرا لك وجزيت جنات النعيم.

مرمر/ تسلم ويسلم راسك يالغالي .. وجزاك الله الجنة.

من رمز لنفسه بـ يا سلام يا محمد/ جزاك الله الجنة .. أخي كتبت فيّ ما لا أحتمل ولا أقول إلا أنني عاجز عن شكرك.



محمد المسمار



.


#47923 Saudi Arabia [مشاعل]
1.00/5 (1 صوت)

06-09-1432 03:33 PM
انا مشاعل نفسها اللي دافعت عنك قبل واخطأت بحقها

ماابغى ارد ولا ابغى اعلق على ردك الجاف

بس حبيت اقولك اني احب اتابع اسلوبك الجديد

انت كاتب ممتاز واحب اتعلم منك


#47954 Saudi Arabia [محمد المسمار]
1.00/5 (1 صوت)

07-09-1432 01:48 AM
أختي مشاعل/

يزيدني شرفا ما كتبتي .. أحب أن تكون التعليقات موجهة نحو المحتوى والعقلية بعيدا عن شخص الكاتب أو شكله حتى ولو كان ذلك من باب المديح, شكرا لكي وأعتذر عن الخطأ.



محمد المسمار


.


#48286 Saudi Arabia [محمد]
1.50/5 (2 صوت)

10-09-1432 01:51 PM
اشكرك على غيرتك على دينك
وافتخر بك وبامثالك
وجعل الله ماكتبت في ميزان حسناتك
ملاحظة
حبذا لو تاكدت من الاية


#48335 Saudi Arabia [محمد المسمار]
1.00/5 (1 صوت)

11-09-1432 02:31 AM
مرحبا أخي محمد وأحسنت في التنبيه .. أستغفر الله .. هذه هي المرة الثانية التي أخطئ في الاستشهاد بآية من القرآن الكريم, بالرغم من حرصي التام على إيرادها بشكل صحيح.


أتمنى من الإدارة الموقرة تعديل الآية من(( لا ينطق )) إلى (( وما ينطق ))


شكرا لك أخي الفاضل.



محمد المسمار



.


محمد المسمار
محمد المسمار

تقييم
4.28/10 (160 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار