"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
الأخبار الحائلية
( رســـالة الشيــخ / عيسى المبلع إلى خـادم الحرمين الشريفين )


( رســـالة الشيــخ / عيسى المبلع إلى خـادم الحرمين الشريفين )
29-03-1430 11:48 AM

سبق حائل ــ عبدالله عيسى المبلع :

( رسالة الشيخ / عيسى المبلع إلى خادم الحرمين الشريفين )

يطيب لنا أن نضع بين أيدي القراء الفضلاء رسالة الشيخ عيسى المبلع – وفقه الله – لخادم الحرمين الشريفين – حفظه الله ورعاه – بعد أن وقعت الرسالة بأيدينا وطلبنا من الشيخ نشرها إلا أنه تردد في ذالك لأنه يرى أن الأصل في مناصحة الوالي أن تكون سراً ولكن لما عرضنا عليه الأسباب الداعية لنشرها وافق على ذلك فمن تلك الأسباب :
1- ليعرف عامة الناس أن أهل العلم لا يألون جهداً في مناصحة الولاة والاهتمام بحوائج الناس ورفعها للولاة سواءً كانت دينية أو دنيوية .
2- لنتعلم الأسلوب الأمثل في المناصحة للولاة المتميز بمراعاة مقام الوالي وحسن الأدب معه والاعتدال في الطلب .
3- أن تلك المطالب العشرة لايمكن للوالي تطبيقها بنفسه إن لم يتفاعل المجتمع معها ويتعاون على ذلك .
4- أن الصحافة محجوبة عن الأقلام الإسلامية ومقالتهم وأفكارهم إلا في خير ضيق فيما يتلاءم مع اتجاه الجريدة , مما اضطرهم إلى الشبكة العنكبوتيه متنفسهم الوحيــد
5- لتكون الرسالة دافعاً للآخرين للكتابة للمسؤلين ومنا صحتهم أياً كانت مرتبتهم ومكانتهم فالدين النصيحة ...
فجزى الله الشيخ خير الجزاء على بذله وجهده ووفق خادم الحرمين الشريفين لأداء الأمانة وبراءة الذمة , وإلى الرســـــالة :

بسم الله الرحمن الرحيم

خادم الحرمين الشريفين . الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله ورعاه -

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . أما بعد :-
فيا والدنا ويا قائدنا : كم أثلجت صدورنا وأفرحت قلوبنا تلك الكلمات التي ألهمك الله إياها عند توليك الملك ( أعاهد الله ثم أعاهدكم أن أتخذ القران دستورا والإسلام منهجا , وأن يكون شغلي الشاغل إحقاق الحق وإرساء العدل وخدمة المواطنين كافة بلا تفرقة ... )
ولا نستغرب تلك الكلمات من ملك ابن ملك , قائد ابن قائد , حاكم بشرع الله , ابن حاكم بشرع الله (ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِنْ بَعْضٍ ) فإن كان والدك - رحمه الله - حقق الله على يديه توحيد الجزيرة العربية , وحكمها بشرع الله , فإنا نأمل بأن يكون على يديك توحيد العالم الإسلامي , وحكمه بشرع الله , بل وعلى يديك فتح بيت المقدس , وتطهير المسجد الأقصى من أيدي اليهود .
والدنا وقائدنا : لقد أجلسكم الله على كرسي , أزهقت أنفس من أجله , وبذلت من أجله جهود وأموال , وأعملت أفكار, حتى حقق الله لكم هذا المقام العظيم , فحقق الله على يدي والدكم وأبنائه من بعد الأمن والرخاء والازدهار والتآلف ( وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا )
ألا وإن استدامة الملك وبقاءه أعظم من نيلة , وقد بين سبحانه وتعالى أعظم أسباب البقاء والتكمين بآية من كتاب الله بقوله تعالى (الَّذِينَ إِنْ مَكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ ۗ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ) فتحكيم الشريعة , والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هو سر البقاء والتمكين .
والدنا وقائدنا : حيث أنكم رغبتم من أبنائكم بذل النصح لكم , وأكدتم على ذلك , فإني أضع بين يدي مقامكم الكريم بعضاً مما نتمناه أو مانخشاه على بلادنا المباركة حماها الله وحفظكم لها قادة وحماة .
أولاً: لقد نصر والدكم بأصحابه من أهل السنة والجماعة , فأهل السنة والجماعة هم أهلك وعضدك , وها نحن نرى اليوم الشيعة قد امتدت أعناقهم وأيديهم لإفساد هذه البلاد , ونشر معتقدهم المنحرف , مستغلين طيبتكم وكرمكم , ولا أظنكم قد نسيتم أنهم هم الذين قتلوا جدكم عبد العزيز بن محمد آل سعود عام 1218هـ وهم الذين حاولوا قتل والدكم بالحرم المكي عام 1353هـ فحماه الله من مكرهم . بل هم أعداء الصحابة رضي الله عنهم وأعداء الخلافة الإسلامية في كل زمان ومكان , فإن لم يوقفوا عند حدهم , وتحبط مخططاتهم فإنا نخشى على هذه البلاد وأهلها من مكرهم وكيدهم , وأنتم أهل الرأي والمعرفة بما يكفى به شرهم , وتحبط به مخططاتهم .
ثانياً: العلمانيون والليبراليون هم الذين هدموا الخلافة العثمانية على يدي كمال أتاتورك , وهاهم اليوم قد أطلت رؤوسهم في بلادنا , وارتفعت أصواتهم وضجت صحفنا ووسائل إعلامنا بمقالاتهم الهادفة إلى طمس الشريعة وإلغائها وتهميشها , وحصرها بالعبادات الذاتية وعزل الشؤون العامة عنها , فها هي جميع البلاد الإسلامية قد حكمت بالنظام العلماني , ولم يبق إلا بلاد الحرمين الشريفين محروسة من الله ثم بحراستكم , فهم يسعون لإلحاقها ببقية البلاد الإسلامية المنكوبة فالله الله بالوقوف ضد مخططاتهم , ومن عدم تمكينهم أو الثقة بهم .
ثالثاً: إذا وضع الحاكم يده بيد العالم وفق وهدي للرشاد , وبورك في عمله , كما قال تعالى (وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ۖ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَىٰ أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ ۗ ) وأولوا الأمر في هذه الآية هم العلماء , وقد قال صلى الله عليه وسلم : إن العلماء ورثة الأنبياء . وقد من الله على هذه البلاد بثلة مباركة من أهل العلم , فإكرامهم وحفظ مكانتهم والرجوع إليهم واستشارتهم واتخاذهم بطانة هو سر التوفيق , يقول صلى الله عليه وسلم : من ولي منكم عملاً , فأراد الله به خيراً جعل له وزيراً صالحاً , إن نسي ذكره , وإن ذكر أعانه . واليوم نرى الهمز واللمز بعلمائنا وتنقصهم عبر وسائل الإعلام , ولا أظنكم ترضون مثل ذالك فلابد من إيقاف العابثين بحق العلماء عند حدهم , وأقصد بذالك كل من عرف بعلمه وتقواه وأثره على الناس من أعضاء هيئة كبار العلماء أو من غيرهم .وفقكم الله لذالك وسددكم ورزقكم البطانة الصالحة الناصحة.
رابعاً: الإعلام هو الوجه الحقيقي للدولة , ونظام الإعلام في بلادنا منطلق من أحكام الشريعة , إلا أن واقعه العملي التطبيقي خلاف ذالك , وذالك ببث مايفسد العقائد والأخلاق , وقد نبهتم في إحدى لقاءاتكم مع الإعلاميين على بعض الملاحظات كصور النساء وغيرها إلا أن الإعلاميين لم يولوها اعتباراً , وتمادوا في نشر مايخالف الشرع , فأملنا أن يتوافق إعلامنا مع شرعنا وأن يكون مناراً للهدى والخير , بل إعلاماً يسعى إلى نشر العقيدة الصحيحة ومحاسن الإسلام في أرجاء العالم . فها هم اليهود استطاعوا السيطرة على كثير من وسائل الإعلام فحققوا الكثير من غاياتهم وأهدافهم .
خامساً: قد حمى الله بنت الجزيرة العربية من الاستعمار, وتلويث عقيدتها وأخلاقها , فمن بعثة النبي صلى الله عليه وسلم إلى يومنا هذا وهي جبل أشم , قائمة بدورها الحقيقي , حافظة لكرامتها وحيائها وفطرتها , منجبة للأولاد ومربية لهم وقائمة بشؤون بيتها وأداء شعائر دينها ممتثلة قوله تعالى ( وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى ) وقوله: ( وإذا سألتموهن متاعا ً) إلا أن المنحرفين فكرياً وخلقياً يسعون اليوم لاختلاطها مع الرجال وتبرجها وسفورها وإقحامها في مجالات لا تناسبها , وها هو الشرق والغرب ينادي عقلاؤه بعودة المرأة إلى وضعها الطبيعي وحجابها ومنزلها كما أراده الله لها , وقد رأوا آثار الفساد والانحراف في مجتمعاتهم بسبب التبرج والاختلاط . فنساء هذا البلاد هن بناتكم ومسؤولون عنهن يوم القيامة , فأملنا بوالدنا وقائدنا صيانة أعراضهن ومكانتهن وعدم السماح للمفسدين بالعبث بهن وإفسادهن , مع فتح المجالات الوظيفية لما يناسب خصائصهن دون مخالطة الرجال وتبرجهن وسفورهن وتجاوز الحد الشرعي الذي حده لهن رب العالمين فما أجمل أن تكون المستشفيات النسائية مستقلة استقلالاً تاماً , كالمدارس وكذا ما يخصهن من قطاعات إدارية .
سادساً: الناس يعيشون معاناة إدارية فعلى الرغم من جهودكم بتطوير النظام الإداري وأداء حقوق الناس وأداء الأمانة , إلا أن أكثر الناس لايستطيع إنهاء معاملاته الإدارية أو أخذ حقه والحصول على وظيفة إلا بالواسطة والرشوة , فالضعيف مدفوع بالأبواب , وصاحب الجاه مقضي أمره بلحظات , إلا من رحم الله من بعض الموظفين . فأملنا بالله ثم بكم معالجة تلك المأساة التي أهمت الناس وأحزنتهم وأرهقتهم .
سابعاً: الأمن شأنه عظيم فلا حياة سعيدة ولا تطوراً ولا تنمية إلا بتحقيقه وإن كان هناك من رجال الأمن الصالحين الصادقين إلا أن هناك شريحة من منسوبي الأمن لايحملون هم الأمانة ولا أداءها على وجهها الصحيح مع الانحراف الأخلاقي عند بعضهم , فهلاَّ اشترطتم ياوالدنا: أن يكون الملتحق بالقطاع الأمني والكليات العسكرية من حملة شهادة كلية الشريعة وأصول الدين , فتكونوا قد حققتم صلاح الجهاز الأمني من جانب آخر , وأوجدتم مجالاً لحملة كلية الشريعة وأصول الدين من جانب آخر بخدمة القطاع العسكري وخدمة بلدهم ووجود وظائف تناسبهم وقد سدت الأبواب أمامهم , إضافة إلى إنشاء لجان رقابية لمتابعة منسوبي القطاعات الأمنية وصلاحهم وأداء عملهم .
ثامنا: الكثير من أبناء شعبكم قد أرهقتهم الديون فتتابعت عليه الخسائر بسبب القطاع الزراعي من جانب , والخسارة بالأسهم من جانب , وارتفاع الأسعار من جانب , إضافة إلى قلة الوظائف , وقلة الرواتب , فإنكم وإن بذلتم جهداً كثيراً لمعالجة ذالك , إلا أن الناس مازالوا يعانون من الفقر والديون , ولا يخفى عليكم أن الفقر والبطالة من أسباب الانحراف والسرقات , وخلخلة الأمن , وقد من الله على بلادنا بنعم عظيمة بفضل منه ثم بحسن سياستكم . فأبناء شعبكم يتطلعون إلى ما ستقومون به من معالجة لما يعانونه من ضائقة مالية . وكذا ينتظرون قراركم بمنع الربا مطلقاً بالمعاملات البنكية وغيرها , وتوافق الأنظمة المالية مع الأحكام الشرعية وقد قال تعالى : ( يمحق الله الربا ... ). وكذا العوائد السنوية المعطاة لبعض أفراد المجتمع وحرمان الآخرين , فيأمل أبناؤكم مراعاة العدل والمساواة في تقسيمها بينهم .
تاسعاً: السياحة من أهم ماتعتمد عليه الدول بإيراداتها وقد من الله على بلاد الحرمين الشريفين بالسياحة الشرعية بقدوم الملايين سنوياً لأداء الحج والعمرة وزيارة البقاع المقدسة فهم بأمس الحاجة بتهيئة سكناهم وقدومهم ونقلهم ورؤيتهم لآثار تطبيق الشريعة في بلادنا , مما يغنينا عن غير ذالك من أنواع السياحة , ولا بأس ببذل الجهود لإيجاد مناطق سياحية بالمملكة للترويح عن أهل هذه البلاد أولاً. بشرط أن لاتتنافى مع تعاليم الشريعة وعادات أهل هذه البلاد الطيبة , لأننا نرى بعض الجهود من منسوبي السياحة لإقرار وإنشاء مايتنافى مع الشرع من برامج وغيرها , فلتبق بلادنا مناراً للهدى مفتخرة بثوبها الجميل الذي البسه الله إياها .
عاشراً: هناك من يسعى لإحياء النعرات القبلية الجاهلية عبر الوسائل الإعلامية وغيرها من شعر وكتابة وتجمعات , فليوصد الباب ولتبذل الجهود لإبقاء أهل البلد قلباً واحداً , ويداً واحدة , القران والسنة قائدهم , ومصلحة البلاد هدفهم . كما قال تعالى: ( إنما المؤمنون إخوة ) وقال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ).
والدنا وقائدنا : استجابة لأمر الله القائل: ( وتواصوا بالحق ) ولأمر رسوله صلى الله عليه وسلم القائل : ( الدين النصيحة ) وتنفيذا لطلبكم بإبداء الرأي لكم , سطرت تلك الملاحظات , على الرغم من اعتزازنا وافتخارنا بما تقدمونه لهذه البلاد وتبذلونه من جهود , نسأل الله أن تكون في موازين أعمالكم , فإن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان , وما هي إلا كلمات من ابن لوالده وقائده . حفظكم الله ورعاكم , وحفظ بكم الملة والأمة . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

ابنكم / عيسى بن درزي المبلع
خطيب جامع الأمير سعود الفيصل بحائل
18/3/1430هـ


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 1819

Y
W
تقييم
4.96/10 (105 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook





التعليقات
#1613 Saudi Arabia [حائلي]
1.25/5 (3 صوت)

29-03-1430 12:07 PM
الدين النصيحة

جزاه الله خيرا


#1614 Saudi Arabia [ابو فيصل]
1.00/5 (1 صوت)

29-03-1430 12:09 PM
الله يحفظ ملكنا ( مصلحة الشعب عنده هي الأهم )

الأخ المبلع كثّر الله امثالك .

10 نصائح في مكانها


#1616 Saudi Arabia [الوايلي]
1.00/5 (1 صوت)

29-03-1430 01:36 PM
هذا دليل على أن مليكنا الغالي ينظر لكل مواطن وطلباته

حفظ الله مليكنا وأمننا من كل مكروه

الشيخ المبلع رجل مخلص لدينه ووطنه ومليكه

شكرا لشيخنا الفاضل


#1618 Saudi Arabia [الشمري]
1.00/5 (1 صوت)

29-03-1430 01:45 PM
جزى الله الشيخ خير الجزاء


#1624 Saudi Arabia [عشتا]
1.00/5 (1 صوت)

29-03-1430 06:23 PM
جزاك الله خير يا شيخنا الفاضل والله يحفظك ويرعاك


#1630 Saudi Arabia [الاتصالات]
1.00/5 (1 صوت)

29-03-1430 11:17 PM

جزاه الله كل خير


#1633 Saudi Arabia [بنت الرعيلة]
1.13/5 (4 صوت)

29-03-1430 11:39 PM
جزاه الله خير وحمى الله وطننا من كل شر ومن كل ماكر وفاسد


#1642 Saudi Arabia [ابو مجدي]
1.00/5 (1 صوت)

30-03-1430 02:43 PM
يامبلع ابلع العافية واترك عنك هالامور
والله ثم والله انك انت ومن هم نهجك هم اهل التفرقة بين افراد المجتمع

الملك بحاجة الى من يساعدة على لم الشمل لامن يدعو الى التفرقة بين افارد مجتمعة
الملك لاينظر الى المذاهب
الملك ينظر الى المواطن بعين والحده بصرف النظر عن مذهبة لانه مؤمن ان الله هو من يحاسب الجميع .
اتق الله ودع عنك المناطزه والبحث عن الشهره والاصطياد في الماء العكر .

حسبنا الله ونعم الوكيل


#1645 Saudi Arabia [عليان الشمري]
1.00/5 (1 صوت)

30-03-1430 03:47 PM
جزاه الله خيرا . ولكن استعداء الحكومة على الشيعة والعنصرية ضدهم واضطهادهم أمر صعب على النفس وقد يؤدي إلى أمور لاتحمد عقباها رغم عدم رضانا لبعض معتقداتهم االباطلة . ولكنهم مواطنون لهم حقوق وواجبات . أما من أنهم أعداء للسلطة فللأمانة هناك أعداء حتى من السنة والجماعة . والإرهاب الذي دوخ البلاد من هم أربابه . وأحب أن أقول أن رأيي هذا لايعني أنني ضد الشيخ وضد ماذكر من أمور ولكن أعتقد أنني قلت مايمليه علي ضميري . حفظ الله لنا ملكنا وأعانه . وحفظ الشيخ من كل مكروه .


#1647 Saudi Arabia [الشمري]
1.00/5 (1 صوت)

30-03-1430 04:46 PM
جزك لله الخيرررررررررررر ياسعي بلخيررررررررررررررررررر وفقك لله كل خير وثبتك لله علي امر بلمعروووووف ونهي عن المنكررررررررررررر جعل الله من موازين حسناتك


#1692 Saudi Arabia [الرمالي]
1.00/5 (1 صوت)

02-04-1430 12:41 AM
جزى الله الشيخ العلامة عيسى المبلع الذي قدم ولا زال يقدم الخير والمناصحة فله كل الشكر والتقدير على هذه البادرة الطيبة والشكر موصول لكل صاحب رد هادف وصالح ولكن هناك ملاحظة على من اسمى نفسه أبو مجدي فإن المجد ليس بهذا الاسلوب المتذبذب وتلك الكلمات الملفقة والتي هي بحاجة إلى عناية مركزة لكثرة أخطائها اللغوية والنحوية . هداك الله أخي الغالي ما هكذا تورد الإبل و ليس هكذا يتم يحترم العلماء ( كيف تتجرأ على عالم فاضل شابت لحيته في طلب العلم ) بهذا الاسلوب الهمجي وتذكر دائما قول الشاعر : وما من كاتب إلا سيفنى * ويبقي الدهر ما كتبت يداه & فلا تكتب بكفك غير شئ * يسرك في القيامة أن تراه # وهناك عتب على الزملاء الفضلاء في هذه الصحيفة المباركة كيف يسمحون بإضافة مثل هذا الرد الذي فيه من التطاول والإعتداء الشئ الكثير وخصوصا أن المطلب الرابع في هذه الرسالة يخص الاعلام والذي تمثل سبق حائل جزء منه فأملنا بكم كبير ودمتم بخير



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار