{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}"الشريان يتوعد بملاحقة من وراء "حساب تويتر المزيف" - سبق حائل | صحيفة إلكترونية
"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
الأخبار العامة
"الشريان يتوعد بملاحقة من وراء "حساب تويتر المزيف"


"الشريان يتوعد بملاحقة من وراء "حساب تويتر المزيف"
23-02-1433 12:05 PM

سبق حائل :

بعد أن أثار "حساب مزيف" على تويتر الكثير من الجدل،نفى الإعلامي السعودي داود الشريان أية علاقة له بما ينشر على لسانه في موقع «تويتر»، مؤكداً أنه لا يملك حساباً على موقع التواصل الاجتماعي الشهير، وأن هناك من ينتحل شخصيته.

image

وهدد الشريان من يقف وراء حسابه الوهمي بـ«الملاحقة القانونية والقضائية» عبر نظام «الجرائم الإلكترونية» في حال لم يتوقف «المجهول» عن استغلال اسمه، مشيراً إلى أن ما ينسب على لسانه عرضه إلى مواقف محرجة.

والشريان ليس أول من يتعرض لاستغلال اسمه في «تويتر»، إذ سبق أن انتحل مجهولون أسماء مسؤولين ومشاهير سعوديين العام الماضي في موقعي التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«تويتر».

ويعاقب نظام الجرائم الالكترونية في السعودية منتحلي الشخصيات عقوبات صارمة تصل إلى السجن وغرامات مادية، وتفرض تعويضات معنوية.

image


ضريبة النجاح

يكشف الشريان سر نجاحه فى برنامج "الثانية مع داود" أول برامجه الإذاعية، هو اهتمامه بالقضايا التي تهمّ المواطن السعودي بشكل يومي، التي كان لها تأثير إيجابي في توسيع سقف الحرية الذي تمتع بها البرنامج.

وقال الكاتب السعودي البارز إن تجربته الإذاعية من خلال الثانية مع داود تمتعت بهامش حرية كبير جدًّا، مرجعا ذلك إلى عدة أسباب؛ أبرزها: نوعية القضايا التي يناقشها عبر البرنامج، التي تخوض في "الهم اليومي" للمواطن السعودي على حدّ وصفه؛ حيث تكون حرية الرأي والنقد أكبر بكثير في مثل هذه النوعية من القضايا.

image

واعتبر الشريان أن الحرية التي يلمسها المستمعون في برنامجه هي انعكاس للمناخ الإيجابي الجديد، الذي بات ملموسا بشكل كبير في مختلف وسائل الإعلام السعودية، لافتا إلى أن المملكة أصبحت تتفوق على بعض الدول العربية فيما يتعلق باتساع هامش الحرية.

وباعتباره كاتبا مرموقا وصاحب عامود يومي في صحيفة "الحياة"، أكد الشريان أن الكتابة الصحفية هي الأقرب إلى قلبه، مقارنةً بباقي وسائل الإعلام المختلفة، إلا أنه أقرّ -في الوقت نفسه- بأنه تمكن خلال تجربته على MBC FM من التعرف على السمات التي يتميز بها العمل الإذاعي، مثل بساطة وقلة التكلفة، مقارنةً بباقي وسائل الإعلام، بالإضافة إلى تمكنه من الوصول إلى نوعية من الجمهور يصعب على باقي الوسائل الوصول إليه.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2810

Y
W
تقييم
1.43/10 (123 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook






Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار