{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}{* php buffer start *} {* php buffer end *}النجيمي قدّم محاضرة عن القراءة الجديدة للنصوص الشرعية بأدبي حائل - سبق حائل | صحيفة إلكترونية
"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
الأخبار الحائلية
النجيمي قدّم محاضرة عن القراءة الجديدة للنصوص الشرعية بأدبي حائل


النجيمي قدّم محاضرة عن القراءة الجديدة للنصوص الشرعية بأدبي حائل
30-03-1433 12:15 PM

سبق حائل ــ حائل :

أقام النادي الأدبي بمنطقة حائل مساء يوم الثلاثاء 29/3/1433هـ محاضرة للشيخ الأستاذ الدكتور: محمد بن يحيى النجيمي بعنوان: (القراءة الجديدة للنصوص الدينيّة.. عرضاً ونقداً) في القاعة الثقافية بمقر النادي، بتنظيم وإشراف اللجنة المنبرية في نادي حائل الأدبي، وأدار المحاضرة الأستاذ: مشاري بن عيسى المبلع, وسط حضور كبير.



وبدأت المحاضرة بعرض السيرة العلمية للدكتور محمد النجيمي والترحيب به من قبل مدير المحاضرة، ثم بدأ النجيمي محاضرته بشكر نادي حائل الأدبي على دعوته، ثم تحدّث عن القراءات الجديدة للنصوص الشرعية ونوعيها وهي إمّا: إيجابية تعتمد على أصول التفسير وهو غير مقصود هنا في هذه المحاضرة، أو سلبية لا تعتمد على أصول التفسير وهي قراءة متحررة، وأصحابها لا يعترفون بالسنة بل يشككون بالقرآن نفسه ويقولون أن الواقع يفسر القرآن، ولا يعترفون بأسباب النزول ولا بالمكي والمدني.





وتطرّق النجيمي الى المبادئ التي تقوم عليها هذه القراءة السلبية وهي: الشك في موثوقية النص الديني من القرآن والسنة والإجماع، والظنّية المطلقة لدلالة النص فهم لا يعترفون بالنصوص قطعية الثبوت قطعية الدلالة، أي الشك المطلق بدلالة النص، وحاكمية الواقع على النص كالرجم وقطع يد السارق، وهذا أخطر مقالاتهم، وإهدار التراث باعتباره فهماً للنص الديني وباعتباره مجرد آراء، وذاتية القراءة للنص الديني وهذه من أخطرها أيضاً فهم يريدون قتل الجماعية من صلاة وغيرها وينتقلون للفردية لعلمهم أن قوة هذه الأمة باجتماعها فيحاربون ذلك.





وممّن تأثروا بهذه القراءات السلبية حديثاً كمثال: حمزة كشغري، وتركي الحمد, محمد شحرور، و محمد أركون، وقال إن من خصائصهم: أن غالبيتهم مسلمون سنة، ينتمون للتيار الليبرالي اليميني أو اليساري، ومرتبطون بدوائر غربية، وهم على قدر كبير من الكفاءة الأكاديمية.





وألمح النجيمي إلى الجذور التاريخية للقراءة السلبية وقال: أن هناك من غلاة الشيعة من يعتقدون بتفسير القرآن الباطني، فكل شيء عندهم مبني على إنه إما المقصود علي أو فاطمة أو عائشة، وأضاف: هناك علمانيون يساريون سيئون مثل حمزة الربّعي وشاكر النابلسي الذي وصفه بالمنافق، وأكد النجيمي أن المبادئ الأساسية للقراءة الجديدة هي: الشك في موضوعية النص الديني سواء كان قران أو سنة, أو إجماع، ومن ذلك التشكيك في أبي حنيفة، وجمع الأحاديث، كما أنهم يشككون في القران الكريم كمحمد الشرفي وأركون وعبدالمجيد الشرفي الذي يصف القران الكريم بأنه من كلام محمد صلى الله عليه وسلم.



واستعرض المُحاضر نماذج للقراءة الجديدة ووصفها بالمخجلة ووصفها بالردة مثل: (وإن عليك اللعنة) أي الرحمة، (إلا إبليس أبى) هل هذا كلام منطقي؟، (يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة) نداء للجميع، وأن الصلاة لم تحدد بعدد فيكفي ركعتين لأنها زاد روحي ولا يلزم أن تكون كل يوم، و حد السرقة خاص بالماضي لأنهم كانوا متوحشين وليس هناك سجن وشرطة، والتعدد لمن هي مطلقة ولا يجوز للبكر أن تنكح تعدداً.



وعن نتائج هذه القراءات الجديدة قال النجيمي أنها تؤدي الى: نزع الثقة عن الدين كمصدر للحياة وتغيير الفهم الصحيح للدين، والتشريع لدين جديد ليس به صلاة، ولا حدود ولا محرمات، كما هاجم بعض المناشط التي تستضيف بعض الملحدين كأدونيس وأشباهه، وقال بأن هناك مؤلفات وكتب وقفت لهم وكشفت زيفهم وحذّرت من هذه التفاسير الجديدة الخاطئة ومنها كتاب: (التحريف المعاصر للدين).



ومن مبادئ أهل القراء الجديدة للنصوص الشرعية حسب وصف النجيمي ظن الشك في آيات القران, وقال بأنهم يحكّمون الواقع على النص, كتفسيرهم لحد السرقة بأنه لم يكن هناك شرطة في وقت الرسول صلّى الله عليه وسلم، وهاجم النجيمي نوال السعداوي وشكك في عقلها ووصفها بأنها غير سوية، وأضاف بأن أهل القراءة الجديدة لديهم ذاتية النص القرآني بمعنى انه لا يكون خطاب القران جماعي بل هو فردي، وهذا خطأ لأنهم لا يريدون الدعوة الى الجماعة.





ودعا النجيمي الى معاقبة محمد سعيد طيب وتركي الحمد لتحريضهم حمزة كشغري، وأشاد بالكاتب صالح الشيحي، وتساءل لوزارة الثقافة والإعلام: من هو المثقف؟ وما هو معيار الوزارة في المثقف؟ وهل يكون على أهواء بعضهم؟





ثم فتح مدير المحاضرة المجال أمام مداخلات الحضور وكانت أولاها مداخلة صوتية من محمد أبو عبدو مدرس لمادة الحديث من جامعة حائل: عن محمد أركون؟ وانه تم دعوته من قبل منظمة يهودية للمشاركة في مؤتمر عالمي للأديان بعنوان الإسلام الأوروبي وانه كان شيطاناً؟ و رد النجيمي: بوجوب محاربة هؤلاء المغرضين.





ثم مداخلة صوتية أخرى من الدكتور سليمان السيف: تساءل عن ظاهرة حمزة كشغري هل هي إفراز لنماذج أخرى مثله؟ أو أنهم دفعوا لصرف النظر عن أشياء أخرى؟ وأجاب المحاضر: بأنها ظاهرة يجب الانتباه منها وان هناك شخص آخر أخذ يشتم الرسول صلّى الله عليه وسلّم، وأنهم مدفوعون من قبل رؤوس كبيرة لجس نبض المجتمع السعودي، وإشغال العلماء والدعاة عن الوضع الخارجي للمسلمين.





ثم مداخلة صوتية لعضو مجلس إدارة نادي حائل الأدبي الدكتور عبدالله البطي: أشاد فيها بسعة صدر المحاضر، وتساءل بماذا تنشئون النشء بالانغلاق أم بالانفتاح؟ حيث أجاب النجيمي: ندعو الشباب بالانفتاح بضوابط وبقراءة الكتب القديمة لأبن تيمية وحذّر المرء من قراءة الفلسفة قبل أن يتحصّن.





ثم مداخلة من أحد الحضور قال فيها أن: حمود العمري أكد تنصره وهو في السعودية مالسبب في ذلك؟ أجاب الدكتور النجيمي: هذا يدل على أنه لابد أن نكون حازمين وشديدين، ومثل هذا فهو باحث عن الشهرة، وهي قضية معقدة، وطالب النجيمي بعقد مؤتمر للمثقفين لمنحهم الحق في مناقشة ذلك.





وكانت آخر المداخلات مداخلة صوتية من رئيس مجلس إدارة نادي حائل الأدبي نايف بن مهيلب المهيلب: أكّد فيها على أن الليبرالية في أسوأ أيامها، وأشار الى وجود سيل جارف من الزنادقة والملحدين مثل كشغري سيأتون بوجود خبراء في الزندقة والإلحاد، و رد الدكتور النجيمي: بأن الليبراليون يعيشون أتعس أيامهم، واتفق مع المهيلب بأهمية وجود خبراء يتصدون لهذا الفكر لكي لا يوجد كشغري آخر.





واختتمت المحاضرة بتقديم درع تذكاري وحقيبة إصدارات النادي الى المحاضر الشيخ الأستاذ الدكتور محمد بن يحيى النجيمي، وإلى مدير المحاضر الاستاذ مشاري بن عيسى المبلع من قبل رئيس مجلس إدارة نادي حائل الأدبي نايف بن مهيلب المهيلب.

image

image

image

image

image

image


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1021

Y
W
تقييم
3.36/10 (121 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook





التعليقات
#64584 Saudi Arabia [ذيب السلي]
1.00/5 (1 صوت)

30-03-1433 09:08 PM

وكانت آخر المداخلات مداخلة صوتية من رئيس مجلس إدارة نادي حائل الأدبي نايف بن مهيلب المهيلب: أكّد فيها على أن الليبرالية في أسوأ أيامها، وأشار الى وجود سيل جارف من الزنادقة والملحدين مثل كشغري سيأتون بوجود خبراء في الزندقة والإلحاد، و رد الدكتور النجيمي: بأن الليبراليون يعيشون أتعس أيامهم، واتفق مع المهيلب بأهمية وجود خبراء يتصدون لهذا الفكر لكي لا يوجد كشغري آخر

-----------------------------------------------------------------------


الفكر الليبرالي ينتشر بقوة في المجتمع السعودي - وسوف تقضي على خفافيش الظلام بإذن الله





ردود على ذيب السلي
Saudi Arabia [الغيثي] 02-04-1433 02:51 PM
ياليت توضح أكثر يالذيب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فأنا متابع لتعليقاتك



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار