"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
الأخبار العامة
خبير متفجرات يوضح سيناريو الإنفجار


17-12-1433 02:08 PM

سبق حائل ــ ماجد بركة المسمار :

أوضح اللواء المهندس ناصر العتيبي أن الغاز من أشد المواد تدميرا في حال انفجاره. وقال العتيبي لـ(الجزيرة أونلاين) أن الغاز من المواد عالية القابلية للانفجار والصعق، مشيرا إلى أن ما حدث من دمار كبير نتيجة انفجار ناقلة الغاز صباح اليوم يوازي حمولتها من هذه المادة الخطرة.
وأضاف أن ناقلات الغاز غير (مجلفنة) بما يمنع من انفجار حملتها من الغاز في حال تعرضها للاصطدام بأجسام صلبة، وأنها مجهزة فقط لمنع الغاز من التسرب.
وزاد العتيبي أن الذي حدث أن ناقلة الغاز بعد اصطدامها بأحد أعمدة جسر الحرس الوطني (جسم صلب) نتج عن الاصطدام ضغط عالي على خزان الغاز في الناقلة، ـ وأن الغاز في الأساس مضغوط إلى درجة أنه تحول إلى الحالة السائل ـ ، ما تسبب في وقوع ضغط زائد على الغاز، وكرد فعل صدر ضغط معاكس من داخل حاوية الغاز، ظهر على شكل انفجار.
وبين أن الانفجارات التي تنتج عن الغاز تعد مدمرة جدا، وتغطي مساحة واسعة، وأن هذه الانفجارات تأخذ مسار أفقي أو رأسي حسب مكان خروج الغاز، مشيرا إلى أن الشظايا التي تنبعث من انفجارات الغاز بسبب قوة الدفع تشكل قطعا مدمرة لما تصطدم به، لهذا فإن الدمار الكبير الذي لحق بمبنى الشركة التجارية يعد دليلا على قوة الانفجار، خاصة وأنها كانت في مسار الانفجار لمقابلتها لمكان الشق الذي حدث في حاوية الغاز.
ولفت العتيبي للجزيرة أن انفجار ناقلة الغاز وحجم الدمار الذي أصاب المباني المحيطة أو جسر الحرس الوطني أو السيارات القريبة غير مستغرب بالنسبة لخبراء المتفجرات لدرايتهم بمثل هذه المواد الخطر والقابلة للانفجار، لافتا أن ناقلات النفط والغاز تعد خطرة جدا، واصفا إياها بالقنابل الموقوتة المتنقلة، داعيا إلى تشديد الرقابة على سائقيها، وأن تقصر قيادتها على المحترفين فقط، وأن لا تترك كما هو الحال لسائقين غير مؤهلين، وكثير منهم لا يجيد القيادة، مطالبا بمنعها من دخول المدن لخطورتها البالغة.
ودعا اللواء العتيبي من المواطنين والمقيمين عدم التجمهر في مواقع الأحداث لأنهم يعيقون عمل الجهات المختصة، ويعرضون أنفسهم والآخرين للخطر، مشددا إلى أن بعض المتجمهرين يعبث بموقع الحدث ويشوه الكثير من الأدلة ما يصعب على الجهات المعنية كشف الحقائق.
تجدر الإشارة إلى أن ناقلة الغاز تقدر حمولتها بنحو 25 ألف لتر من الغاز المسال، وتعرضت حاوية الغاز فيها إلى شق في أحد جوانبها باتجاه الشمال الغربي ما تسبب في اندفاع انفجار الغاز في هذا الاتجاه مدمرا المباني التي كانت تقابله.




تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2325

Y
W
تقييم
1.83/10 (83 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook





التعليقات
#82454 Saudi Arabia [ربيعان]
1.00/5 (1 صوت)

18-12-1433 09:33 AM
ناقلة الغاز لم تتعرض للانفجار والصور توضح ذلك أما التحليل الصحيح فهو حدوث انشقاق بالحاويه وتسرب الغاز منها وانتشر بلقرب منها وتجمع اغلبه بالقرب من الشركه فحدث بعد ذلك الانفجار لذلك تعرضت الشركه لدمار اكبر من الموقع الذي كانت فيه الناقله


#82475 Saudi Arabia [سليمان الحايطي]
1.00/5 (1 صوت)

18-12-1433 06:58 PM
اسال الله ان يشفي مرضى الانفجار وان يرحم المتوفين برحمته



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار