{* php buffer start *} {* php buffer end *} هل انت ضـــــد أو مع فيلم مناحــي - سبق حائل | صحيفة إلكترونية
"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
الأخبار العامة
هل انت ضـــــد أو مع فيلم مناحــي


 هل انت ضـــــد أو مع فيلم مناحــي
29-06-1430 12:54 AM

image

سبق حائل ـ متابعات سعودية
فيلم (مناحي) الشهير الذي أثار ضجّة واسعــة كونه عُرض مؤخراً في مدينة الرياض وبعض مناطق المملكة، فهل هذه الضجة هي ضدّ (مناحي الفيلم) أم ضد (مناحي الشخص) أم ضد (مناحي الفن)؟ وحتى قبل بدء عرض بعض الأفلام السينمائية في المملكة، وهي تواجه جدلاً واسعاً بين التأييد والمعارضة، بين من يرون أنها شرٌ محيق، وبين من يرون فيها النفع والفائدة ..

الاستفتــــاء .

موقفك من هذه القضية، أهو مع أم ضد؟ ولماذا؟

وهل دخول هذا الفن بصورته الهادفة يمنع من استخدامه، وكيف يُرشّد أو يُواجه؟!

وكيف تقرأ تسرب كثير من أبناء المجتمع للدول المجاورة من أجل (فيلم مناحي)، وأشباهه؟



ننتظـــــر تعليقاتكم وأرائكــم


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 925

Y
W
تقييم
4.67/10 (28 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook





التعليقات
#5280 Saudi Arabia [سليمان الشمري]
1.50/5 (2 صوت)

29-06-1430 01:02 AM


انـــا مع هذا الفلم ومايحدث ضده هو عمل ارهابي
وفلم عادي جدا مافيه شي يسيء لاي شي او شخص او ديانة
مجرد فلم زيه زي اي فلم بس الله يهداهم ... مجرد حسد

عيب نرووووح للبحرين علشان نشوفه ... هذا ليس فلم خليع
هي ابداعات شباب سعوديون .... وحتى اولئك المعارضون يعشقون عادل امام ... مجرد انه نكتي حسب فكرهم النتن

الى الامام يامناحي


#5281 Saudi Arabia [فط فط]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 01:16 AM
العالم والدنيا بأثرها تتغير ولم تتغير السعودية، فلا تزال تعيش الماضي، في وقت يتلهف فيه السعوديون، خاصة النساء والأطفال، لقدوم الصيف للسفر للخارج، لدخول السينمات في الدول العربية والغربية والشرقية، فلما لا تعترف المملكة بالواقع، وتفتح المجال لدور السينما والسينمائيين، وكل إنسان حر في تصرفه. كما أن السينما لم تعد مجرد وسيلة تسلية بقدر ما هي الآن صناعة، تدر عائداً يفوق عشرات المشروعات الصناعية، مثل تلك القائمة في الجبيل وينبع؟! فبعض أفلام هوليود تصل عائداتها إلى المليار دولار في العام!

كل هذه التساؤلات أثارتها مؤخراً قناة عالمية تبث برامجها بالعربية (وهي القناة التي رفضت بث إعلان دعم لشعبنا في غزة خلال العدوان الأخير). فقد فتحت حواراً دار حول عنوان المقال، وتبارى المشاركون بين رافض ومعارض للفكرة، بل وللأسف الشديد شهدنا من بين المنددين بوضع المملكة، بعض المنتسبين إلى بلاد الحرمين الشريفين!! ممن أعماهم المال والثراء، وأنساهم أنفسهم وقيمهم وأبسط أمور دينهم، فاللهم اكفنا شر فتنة المال.

صعب على الفاسدين والمفسدين، أن يروا بقعة واحدة طاهرة نظيفة على هذا الكوكب، أرض خالية من دنس ورجس بقايا ومصاصة المجتمعات، المسمون بأهل الفن والسينما، خاصة إذا كانت البقعة التي نتحدث عنها هي أطهر أرض الله قاطبة (بلاد الحرمين الشريفين)، تلك البلاد التي تهفوا إليها النفوس في مشارق الأرض ومغاربها، وتدمع العيون لمجرد ذكر اسمها، فالمطلوب الآن أن يدنسها المفسدون والماجنون في الأرض، فحسبنا الله ونعم الوكيل.

إن التجربة العالمية وعلى مدى القرن المنقضي، تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك - وأقولها بثقة تامة وبمسئولية أمام الله - على أن الفن وتحديداً السينما، لعبت دوراً حاسماً في جر المجتمعات نحو الانهيارات الأخلاقية والقيمية بل والاقتصادية. وتسعفني هنا مقدمة العلامة العربي المسلم \"ابن خلدون\" والتي أكد فيها على أن المجتمعات تمر في تطورها بمراحل تشبه حياة الإنسان، حيث تدخل الأمم في مرحلة الشيخوخة والانهيار عندما تنهار فيها منظومة القيم والأخلاق، ويحتل أسافل وأراذل المجتمع قمة الهرم الاجتماعي، في حين يحل العلماء والمجدين في قاع ذلك الهرم، في هذه المرحلة، على الأمم أن تعلن عن انتهاء رحلتها.

أليس هذا هو الواقع المعاش في مختلف دول العالم؟ هل يستطيع عاقل أو منصف أن يفسر كيف يحصل ماجن أو ماجنة على مئات الملايين من الدولارات نظير تمثيله لمدة لا تتعدى ساعة أو ساعتين، في حين لا يستطيع العالم في معمله (وليس العالِمة) توفير حاجاته وحاجات أسرته الأساسية؟ هل في هذا عقل أو منطق. هل يستطيع إنسان محترم يحترم نفسه إنكار حقيقة أن الهرم الاجتماعي مقلوب؟ أترك ألإجابة إلى ضمير كل منصف.

أتذكر أن محكمة النقض المصرية وأنا دارس للقانون - وحتى عام 1931م - كانت تحظر دخول المشخصاتية (الممثلين) إلى قاعات المحاكم! ومن يبحث عن الحقيقة عليه التأكد من ذلك... الآن وفي وقتنا الراهن، يستطيع الماجن أو الماجنة أن تحل كل العُقَد بمجرد مكالمة هاتفيه أو توقيع على أوتوجراف، فبأيديهم مفاتيح الجنة، بل والتعيين في مؤسسات لم يكنوا ليجرؤوا على تخطي عتبتها يوماً ما، ولما لا فهم مقربون من علية القوم ورجال السلطة (بضم السين وليس فتحها). ما هذا الانهيار؟ ما هذا الانحطاط؟ ثم تأتي هذه القناة المسمومة وتطالب السعودية بفتح الباب لرموز الفساد والانحطاط، ليفسدوا البلاد والعباد، ويدمروا الحرث والنسل، حيث ثبت لهم عدم كفاية الفضائيات وشبكات الإنترنت.

شاهدت منذ فترة لقاءً مع أحد علماء مصر، الذي كان يتحدث في إحدى الفضائيات وبحسرة شديدة على ما آل إليه حال شعوبنا وفلذات أكبادنا، وخاصة الشباب منهم، فقد كان عائداً من الخارج من حفل أقيم تكريماً له عن بحث علمي، وعند نزوله بمطار القاهرة، رأى – وعلى غير العادة - الآلاف في صالة الانتظار، وإذا بالجماهير تنطلق نحوه، عندها شعر بسعادة بالغة، لأنه أخيراً بات يحظى باعتراف بلده كعالم، ولهذا أتى الآلاف لتحيته، وفجأة رأي الجميع كادوا أن يدوسوه بالأقدام، إذ كان يدخل خلفه أحد ممثلي السينما الهندية؟! قال هذا العالم، وقفت أنظر بحسرة، ليس على نفسي، لأنني أعرف ويعرف أهل العلم قدري، ولكن حسرتي على أمتي التي باتت تجد قدوتها ليس في العالم والمفكر ورجل الدين المفوه، وإنما في لاعب الكره والممثل والراقصة والغانية، فأنى لتلك الأمة أن تتقدم!!

يا أحبائي، أتساءل: ماذا أضافت السينما للإنسانية؟ لا أنكر أن هناك بعض الأفلام الجيدة والهادفة، ولكن كم تمثل تلك القلة القليلة من الأفلام من بين ملايين الأفلام التي هدمت المجتمعات هدماً؟ فالفجور والسفور والانحلال الأخلاقي والشذوذ والجريمة بكل صورها لم تغذيها إلا السينما وأهلها، ولا يستطيع منصف أو عاقل إنكار هذه الحقيقة. هم أهل فساد وإفساد...ولما لا، وماذا ننتظر من فاشل، يتباهى بأنه خلال فترة الجامعة (العلم) لم يكن جل اهتمامه بالتعليم بل بالمسرح والتمثيل!! يتباهى بفشله ويقدم المثل والقدوة للشباب!! وأنا كأستاذ جامعى أصبحت أواجه صعوبات كبيرة في القيام بدوري، لأن الطرف الآخر من المعادلة (الطالب) لم يعد ذلك الذي كان يجلس في مدرجات الجامعة خلال النصف الأول من القرن العشرين، بل بات مسخاً خاوياً فاقد الملامح، لا يعنيه التعليم ولا أهل التعليم، فأمامه الفنان والمطرب والممثل والراقصة التي تحقق في دقائق ما لا يستطيع ذلك الأستاذ – الممل بعلمه - ولا أسلافه تحقيقه في عقود...هذا هو الحال، هل تريدون لبلاد الحرمين هذا المصير؟

أرجو من كل منصف وعاقل أن يذهب ويقوم بجولة على دور السينمات في بلادنا العربية سيجد أن جل مرتاديها (أكثر من 98%) هم من المراهقين والمراهقات، ممن لا يتجاوزون السابعة عشر، حيث تركوا مدارسهم وجامعاتهم للهو والانحلال...أعتقد أن الصورة واضحة لكل ذي بصيرة ولكل راعيٍ بالفعل مسئول عن رعيته...فأنت يا من تدافع عن وجوب سماح بلاد الحرمين بفتح دور للمجون (وكما يقولون مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة) وإذا كنت مسئولاً عن نفسك، فمصيبتك في شخصك عظيمة، أما إذا كنت رب أسرة فمصيبتك أعظم!! لقد أنساك الترف والنعيم الزائل الكثير من الفضائل والقيم، فأفق من هذا الكابوس، وعد إلى الله وتذكر أن نعيم الدنيا لا محالة زائل، فدينك لا يمنعك من الاستمتاع والمرح والسعادة، ولكن في حدود ما لا يغضب الله أو يفسد المجتمعات.

وبصفتي مسلم غير سعودي أنظر إلى هذه البلاد من مكان بعيد، لا يمكن أن أتخيل أن يجتمع محمد بن عبد الله والسينما وأهلها في مكان واحد!! ولهذا فإن الإجابة على السؤال الذي عنونا به المقال هي...لا...ليس الآن، ولا غداً، ولكن إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

د. رضا عبد السلام علي


#5285 Saudi Arabia [يمكن اكون فاهم غلط]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 02:27 AM
مو ضد مناحـــي

لكــــن ضد السنيمـــــــــــــــــــــا

وبالاخص النادي الادبي


تحيــــــــــــــــــــاتي لكم يا سبــــــــــــــــــــــق


#5286 Saudi Arabia [ثامر الشمري]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 02:43 AM
انـــا مع هذا الفلم ومايحدث ضده هو عمل ارهابي


#5294 Saudi Arabia [ابو سعد]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 11:09 AM
لا لست معه لأنه ماهو إلا خطوة وستار لما هو أعظم


#5297 Saudi Arabia [قرناس]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 11:48 AM
تكلمت قبل أيام عن مقال كتبه أخي وصديقي محمد المسمار

وهذا رأي يحتمل ان يكون صوابا او خطأ :

ولكن قبل أن أضع ردي ( الكل سيتحمل ما كتبته يده يوم القيامه ) راقب الله قبل كل شيئ .

وماهي الا لهو ولعب .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ( ردي على مقال محمد المسمار )ــــــــــــــــــــ

أخي الكريم محمد المسمار كما قلت يوما أنت ( مبدع مثقف وتعرف من أين تؤكل الكتف )


مقالك جاء في وقتة وخصوصا ما سمعنا عنه هو فيلم مناحي والتي أثار بلبله مع الاخوان الملتزمين

فأنا هنا أرفعاه لكم انها إذا دخلت ستنفتح المملكة على مصراعيها لمزيد من التدهور
وهذا اللي لا نريده حفاظا على العقيده الاسلامية وعداتنا .


من الطبيعي انه سيقولون فيلم محافظ ولكن اسلوب تدريجي ليصلوا الى ما يصبوا إليه

ولكن كما قال أمي رالمؤمنين ( نحن أعزنا الله بالايمان مهما أبتغينا العزه عنه اذلنا الله )

وهذه المطالبات ماهي الا بدايت شراره لشر .


تقبل ردي بكل ود





#5303 European Union [محمد مساعد]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 01:25 PM

انا وجميع المسلمين مع اي شيء يرضي الله

وضد معصيته

وضد المجاهرة بمعصيته

فهل السينما ترضي الله ؟

وهل السينما مجاهرة بالمعصية

نحن مسلمين ونخاف الله ولا نريد المجاهرة بالمعصية

الدعوى مهوب استفتاء ... الدعوى هل هو يرضي الله

اذا كانت تغضب الله ... فلا نريدها


#5311 Saudi Arabia [خالد المسعد]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 04:58 PM
انا وجميع المسلمين مع اي شيء يرضي الله

وضد معصيته

وضد المجاهرة بمعصيته

فهل السينما ترضي الله ؟

وهل السينما مجاهرة بالمعصية

نحن مسلمين ونخاف الله ولا نريد المجاهرة بالمعصية

الدعوى مهوب استفتاء ... الدعوى هل هو يرضي الله

اذا كانت تغضب الله ... فلا نريدها


#5321 Saudi Arabia [sadoon]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 09:47 PM

إذا الفلم ما فيه شيء لما يحارب

أنا مع الفلم وكل فبلم هادف ونظيف

لا نمنع الأشياء لأنها قد تجر لشيء أكبر . كل شيء يوضع له ضوابط ينجح.

مثل محاربة جوال الكميرا . هبلوا فينا وأخرتها



#5322 Saudi Arabia [عويد]
1.00/5 (1 صوت)

29-06-1430 11:03 PM
ماني شايف فيه اي شي ضد الدين او العقيده ومفيد فيه ملامح من الماضي النطق
والتصرفات وليش حناء كذا كل شي مايجوز نمنع السينماء والدشوش بالبيوت
نمنعالافلام والقنوات الخاصه والمضره من كل النواحي سلبت البشر ودمرتهم بالشاتات
وعروض ماجنه والمسابقات اللتي استغله عقول البشر ورجعه العنصريه ليش
مااحد يتكلم عنها ومزاين الابل والتيوس اللي تعرض قهرن للمساكين والضعفاء
ومنهم من يصعب عليه قوته الليومي وتيس في مليون والشرع يوقف يد المفسد
عن حلاله كم من اللي تم حجر مالهم عليهم وليش ماني عارف ليش الدين يسمح
بالممنوع ويمنع المسموح


#5329 Saudi Arabia [ابوحمد]
1.00/5 (1 صوت)

30-06-1430 01:07 AM
شخصية مناحى شخصية هزلية لاترتقى الى مستوى فلم سينمائى


#5346 Saudi Arabia [واحد]
1.00/5 (1 صوت)

30-06-1430 11:54 AM
الحين مسكت الا هالسنما بالله وشبه من التطور تلفزيون كبير بس بس ان هالعالم تجمع وتراعيله ياخي الي يبي يشوف الفلم يشوفه ببيتة اما انك تجاهر بالمعصيه فهاذاغلط شي اكيد ان مع الفلم اغاني وحريم وهذا كله حرام انا ما اقول اني نبي وما اعصي لاكن والله اني استحي ان نتجمع ونعصي الله الله يهديك يا فايز المالكي



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار