"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
أخبار الرياضة
تاريخ الأخضر في آسيا بالأرقام: 41 مباراة.. 6 نهائيات .. 3 ألقاب .. مشاركتين بنقطة.. الخليوي الأكثر مشاركة ..ياسر الهداف.. سامي الأكثر صناعة


تاريخ الأخضر في آسيا بالأرقام: 41 مباراة.. 6 نهائيات .. 3 ألقاب .. مشاركتين بنقطة.. الخليوي الأكثر مشاركة ..ياسر الهداف.. سامي الأكثر صناعة
11-03-1436 02:05 PM

سبق حائل ــ فرحان المسمار :

يعود الأخضر السعودي مرة تاسعة إلى نهائيات كأس آسيا وذلك خلال البطولة السادسة عشرة التي تستضيفها أستراليا من 9-31 يناير ويلعب الأخضر فيها في المجموعة الثانية إلى جانب الصين وكوريا الشمالية وأوزباكستان، وإستناداً إلى تاريخ المنتخب السعودي على شبكة الانترنت (www.ksa-team.com) فإن أول مشاركة للأخضر كانت في النسخة الثامنة بسنغافورة 1984م رغم أنه شارك في تصفيات النسخة السادسة التي استضافتها إيران 1976 ورغم تأهله إلا أنه انسحب من المشاركة في النهائيات.

ومنذ أول مشاركة للأخضر أصبح جزءاً لا يتجزأ من تاريخ البطولة فحقق اللقب من أول مشاركة 1984 وكرر ذلك في مشاركته الثانية 1988 بالدوحة ليتنازل عن لقبه لمستضيف الدورة العاشرة 1992 منتخب اليابان مكتفياً بالفضية ويعود من جديد بطلاً في 1996 أمام مستضيف الدورة منتخب الامارات ومرة أخرى يعود منتخب اليابان في دورة لبنان 2000 ليحرم الأخضر من الذهبية الرابعة مكتفياً بالفضية الثانية وفي الصين عام 2004 خرج الأخضر بنقطة وحيدة أذهلت كل المتابعين الذين ما عرفوه إلا أحد أطراف النهائي ويأبى الأخضر إلا أن يكون مرة أخرى أحد أطراف نهائي 2007 بجاكرتا إلا أن منتخب العراق حرمه الذهبية الرابعة مكتفياً بالفضية الثالثة ليصبح أكثر منتخب وصل لنهائي البطولة وجاءت المشاركة الثامنة والأخيرة 2011 بالدوحة كوارثية في تاريخ الأخضر الآسيوي فخرج بدون أي نقطة بثلاث خسائر متتالية.

المباريات:
من أصل (41) مباراة لعبها الأخضر السعودي في نهائيات كأس آسيا فاز في (18) مباراة فيما تعادل إيجابياً في (8) مباريات وسلبياً في (5) مباريات وكان من ضمن مباريات التعادل (4) مباريات انتهت جميعها بفوز الأخضر بركلات الترجيح، وخسر الأخضر في (10) مباريات منها آخر (4) مباريات لعبها في النهائيات منذ نهائي 2007 وحتى لقاء اليابان في ختام دوري المجموعات 2011، وحسم الأخضر مباراة واحدة بقاعدة الهدف الذهبي وذلك أمام منتخب الكويت في ربع نهائي 2000، ويعتبر فوز الأخضر عام 1996 على منتخب تايلاند (6-0) هو أكبر فوز يحققه الأخضر في النهائيات فيما كانت خسارته أمام اليابان (0-5) في 2011 هي أكبر خسارة يتلقاها في النهائيات ويملك الأخضر سجلاً حافلاً بعدد المباريات من دون خسارة وصل إلى (16) مباراة منذ أول مباراة في 1984 أمام كوريا الجنوبية إلى نهائي 1992 أمام اليابان فيما وصل أكبر عدد من الانتصارات المتتالية إلى (4) انتصارات من لقاء أندونيسيا إلى لقاء اليابان 2007، وفي حال فشل الأخضر في تحقيق فوز أمام الصين في افتتاح نهائيات 2015 فإنه سيعادل رقمه القياسي بعدم تحقيق الفوز لخمس مباريات متتالية والذي سجل منذ نهائي 2000 أمام اليابان وحتى اللقاء الافتتاحي 2007 أمام كوريا الجنوبية، ولم يحقق الأخضر أي رصيد كامل من النقاط في دوري المجموعات خلال مشاركاته الثمان وكان أفضل رصيد نقطي له في المجموعات خلال 2007 التي حقق فيها (7) نقاط من أصل (9).

الأهداف:

سجل الأخضر في النهائيات الآسيوية (58) هدفاً بمعدل (1,41) لكل مباراة واستقبل مرماه (40) هدفاً، وجاءت أهداف الأخضر بواقع (23) هدفاً في الشوط الأول و(34) هدفاً في الشوط الثاني وهدفاً وحيداً في الشوط الإضافي الثاني جاء كهدف ذهبي، وسجل ماجد عبدالله أول هدف للأخضر في آسيا في مرمى كوريا الجنوبية 1984 فيما سجل تيسير الجاسم آخر هدف وذلك في مرمى سوريا 2011 وسجل ياسر القحطاني أسرع هدف للأخضر في آسيا وذلك عند الدقيقة الثانية من لقاء أوزباكستان 2007 ويعتبر القحطاني صاحب الرصيد الأعلى من الأهداف السعودية في نهائيات آسيا برصيد (6) أهداف يليه فهد المهلل وفهد الهريفي ويوسف الثنيان برصيد (4) أهداف، فيما يأتي سامي الجابر كأفضل صانع أهداف للأخضر في نهائيات آسيا بصناعته لـ(6) أهداف يليه خالد مسعد الذي صنع (5) اهداف، وسجل للأخضر (26) لاعباً خلال مشاركاته الثمان بالإضافة لهدفين من النيران الصديقة فيما جاءت (4) اهداف من ضربات الجزاء رغم أنه أهدر (3) ضربات جزاء أخرى خلال مشاركاته الثمان، وسجل الأخضر أكثر أهدافه في الربع ساعة السادس من (76-90) بواقع (15) هدفاً، ويعتبر منتخب تايلند أكثر منتخب استقبل أهداف من الأخضر بـ(10) أهدف فيما يعتبر منتخب اليابان أكثر المنتخبات التي سجلت في مرمى الأخضر بواقع (13) هدفاً وهو ما يعادل (32.5%) من إجمالي الأهداف التي استقبلتها شباك الأخضر خلال المشاركات الثمان، ويعتبر الياباني شينجي أوكازاكي صاحب الهاتريك الوحيد الذي تلقاه الأخضر في النهائيات وذلك خلال بطولة 2011 وهو صاحب أعلى رصيد من الأهداف في شباك الأخضر بالنهائيات فيما جاءت الأهداف الـ(40) التي تلقاها الأخضر في مشاركاته عن طريق (34) لاعباً من (13) منتخباً حيث فشل منتخبي البحرين والامارات بالتسجيل بمرمى الأخضر خلال النهائيات، وجاءت أغلب الأهداف في مرمى الأخضر بالربع الثالث من المباراة من (31-45) بواقع (9) أهداف، وسجل محمد الشلهوب الهاتريك الوحيد للاخضر في النهائيات كأكثر لاعب يسجل في مباراة واحدة للاخضر وذلك امام اوزباكستان عام ٢٠٠٠.


اللاعبون:

شارك مع الأخضر فعلياً في البطولات الثمان (101) لاعب ويعتبر المرحوم محمد الخليوي أكثر اللاعبين مشاركة بواقع (15) مباراة من خلال (3) مشاركات فيما يشاركه ستة لاعبين آخرين المشاركة في (3) نهائيات آخرهم سعود كريري الذي قد يصبح الأكثر مشاركة بـ(4) مشاركات بعد استدعائه لبطولة 2015 فيما شارك (27) لاعب فعلياً في بطولتين وشارك البقية في بطولة واحدة فقط.



المنتخبات:

قابل المنتخب السعودي في البطولات الثمان (15) منتخباً كان النصيب الأكبر لمنتخب اليابان الذي واجهه في خمس لقاءات فاز الأخضر مرة واحدة في نصف نهائي 2007 وخسر في أربع، يليه منتخبات الصين وكوريا الجنوبية وإيران التي واجهها الأخضر (4) مرات خلال البطولات الثمان، وسيعادل منتخب الصين في بطولة 2015 رقم اليابان في عدد المواجهات مع الأخضر إذا سيتواجهان للمرة الخامسة فيما سيكون لقاءه مع أوزباكستان للمرة الرابعة، أما لقاءه مع كوريا الشمالية فسيكون الأول وسيصبح منتخب كوريا الشمالية المنتخب رقم (16) الذي يواجه الأخضر في النهائيات.

البطاقات الملونة:

حصل لاعبو الأخضر خلال المشاركات الثمان على (46) بطاقة صفراء وبطاقتين حمراوتين كبطاقة صفراء ثانية الأولى لفهد المهلل في دور المجموعات أمام الصين عام 1992 والأخرى لحسين عبدالغني في نهائي 1996 أمام الامارات.

المدربون:

على مدى تاريخه في مشاركاته الآسيوية كان الأخضر السعودي يدخل كل نسخة بمدرب جديد بداية من الوطني خليل الزياني 1984 وحتى البرتغالي خوزيه بيسيرو 2011 إلا أن الوطني ناصر الجوهر حضر مرتين كمدرب طواريء في نسختي 2000 و2011 بعد أن تمت إقالة التشيكي ميلان ماتشالا عام 2000 بعد الخسارة من اليابان في المباراة الافتتاحية (1-4) ليحصل مع الأخضر على الفضية وأتى الجوهر مرة أخرى في 2011 بعد إقالة البرتغالي خوزيه بيسيرو بعد الخسارة من سوريا في المباراة الافتتاحية (1-2) إلا أنه خرج بخسارتين أخريتين، وليصبح عدد المدربين الذين أشرفوا على الأخضر خلال النهائيات (9) مدربين، كان ناصر الجوهر أكثرهم بـ(7) مباريات والبرازيلي دوس آنجوس أكثرهم انتصاراً بـ(4) انتصارات.

الأشهر والأيام:

لعب الأخضر النهائيات الآسيوية خلال الأشهر يناير، يوليو، أكتوبر، نوفمبر، ديسبمر ويعتبر شهر ديسمبر الأكثر من حيث عدد المباريات حيث لعب فيه الأخضر (18) مباراة فيما لعب خلال شهري نوفمبر ويناير (3) مباريات فقط، أما في أيام ألأسبوع فقد لعب الأخضر في جميعها وكان أكثر عدد من المباريات أتى خلال يوم الأحد (10) مباريات.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 811

Y
W
تقييم
1.68/10 (7 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook





التعليقات
#109584 Saudi Arabia [الشمالي]
1.25/5 (4 صوت)

14-03-1436 10:37 AM
وأفضل هدف مر على تاريخ مباراة نهائية في آسيا هو هدف ماجد



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار