"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
أخبار جامعة حائل
في جامعة حائل ... الدكتور " الشمري " الخلايا الجذعية ثورة علاج.. واليابانيون طوعوها لصالحهم


في جامعة حائل ... الدكتور
26-05-1436 10:38 PM

سبق حائل ــ فرحان المسمار :

كشف الباحث والمتخصص في علم الخلايا الجذعية صفوق بن فرج الشمري والأستاذ بجامعة أوساكا اليابانية، أن هناك ابتكاراً حول الخلايا الجذعية سيتم تطويره قريبا والإفصاح عنه للعالم سيقدم خدمة للبشرية في علم الخلايا الجذعية، كما كشف الدكتور الشمري بأنه وفريق من أطباء يابانيين متخصصين حولوا أبحاثهم عن الخلايا الجذعية لتعمل على تحسين أداء القلب وصناعة القلب منها بزراعة الأنسجة القلبية الجديدة.

وقدّم الدكتور صفوق الشمري لطلاب كلية الطب في اللقاء المفتوح معهم في مسرح كلية المجمع صباح الثلاثاء 26 جمادى الأولى 1436هـ، الموافق 17 مارس 2015م والذي يرعاه معالي مدير جامعة حائل الدكتور خليل بن إبراهيم البراهيم، شرحاً حول كيفية اختبار الخلايا الجذعية، مشيراً لهم بأن على الباحث أخذ عينة سمكها أقل من سنتميتر واحد من فخذ الإنسان المعالج، وهي من الخلايا الجذعية متوسطة الجودة، وتتم تنمية العينة باستخدام طرق خاصة طورتها جامعة أوساكا في مختبراتها وتحول العينة من خلايا جذعية إلى أنسجة قلبية، والتي يتم صناعة طبقة من خمسة سنتيمترات كغشاء رقيق ثم يتم ضغطها فوق بعض من الطبقة الثانية والثالثة والرابعة حتى نحصل على عينة سميكة، بعد ذلك تُزرع على القلب وتلتصق بنفسها، ولأنها عينة من الشخص نفسه لا يحدث رفض من الجسم.

وأوضح لطلاب كلية الطب بجامعة حائل الدكتور الشمري بأن عملية زراعتها في جسم المريض تحتاج إلى فتحة صغير في الصدر، وليس كما في عمليات القلب العادية، والعينة الجديدة تخترق الخلايا الميتة وتستبدلها وتكون شعيرات دموية بدون تدخل طبي، وبعدا تصبح هذه العينة هي القلب الجديد، وتقوم الأنسجة الجديدة بالعمل فور التصاقها بجدار القلب ويظهر أثرها الأقصى في إصلاح الفشل القلبي خلال 4 – 6 أسابيع من العملية.

وحول إمكانية إعداد أبحاث عن الخلايا الجذعية بالمملكة، قال الدكتور صفوق الشمري لا توجد أبحاث علاجية بالمملكة، وأتمنى أن تكون كلية الطب في جامعة حائل هي من تبدأ في هذا المسار العلمي الهام، كما اقترح الشمري أن تكون كل كلية طب في جامعات السعودية متخصصة في مجال طبي واحد لكي تبدع فيه، ولتصبح الجهود التي تقدمها هذه الكلية أو تلك مثمرة ومتفوقة إن شاء الله.

وفي معرض إجاباته على أسئلة الطلاب والطالبات قال الشمري إن اليابانيون سخروا هذه التقنية للخدمات العلاجية لكثير من الأمراض المستعصية، مشيرا إلى أن حلمه في أن ينقل هذه التقنيات لخدمة المرضى في السعودية، مؤكدا أن تكلفة العلاج للمريض الواحد ستقل بمعدل كبير إذا تلقى الخدمة في مركز متخصص بالمملكة، ونصح الشمري الطلاب والطالبات أن يتوجهوا للتخصصات الطبية الحديثة ولا يقللوا من شأن طموحاتهم الشخصية، مؤكدا أن الباحث السعودي قادر على العمل في أعرق المراكز العلمية المتخصصة في العالم، ولا ينقصه سوى توفير البنية التحتية المناسبة للعمل والإبداع في أي مجال، وقال إن التقنية التي عمل على التأسيس لها وتنفيذها في جامعة أوساكا مع فريق علمي متخصص، انتقلت وفق عقود استثمارية إلى دول متقدمة في أمريكا وأوروبا، وخلال سنوات قليلة سيكون لهذه التقنية العلاجية وجودا بارزا في مختلف مستشفيات العالم.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 904

Y
W
تقييم
1.00/10 (2 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook






Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار