"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
الأخبار العامة
الانتحاري استخدم جوالا بشريحتين لمحاولة اغتيال الأمير محمد بن نايف ( مقطع فديو )


الانتحاري استخدم جوالا بشريحتين لمحاولة اغتيال الأمير محمد بن نايف ( مقطع فديو )
16-09-1430 05:51 AM

سبق حائل ـ خالد الظفيري :

أكدت مصادر إعلامية أن الانتحاري عبد الله عسيري الذي حاول اغتيال الأمير محمد بن نايف مساعد وزير الداخلية السعودي في منزله بجدة استخدم جوالا بشريحتين هاتفيتين، الأولى استخدمها في الحديث مع رفاقه باليمن لإعطاء الاشارة، والثانية كانت معدة لاستخدامها كصاعق للتفجير، وفقا لما نشرته تقارير إعلامية السبت 5-9-2009.

وقالت المصادر إن الانتحاري عسيري وضع المادة المتفجرة، وهي أقصى قدرة يمكن أن يتحملها جسم بشر في منطقة المستقيم وهي الواصلة ما بين الأمعاء والشرج، في عبوات صغيرة مقواة عوضا عن المعدنية.

وأضافت أنه من خلال تقدير ما ظهر على مسرح الجريمة والآثار التي تركتها من دماء وأشلاء ودمار في داخل المكان فإنه يعتقد أن كمية المتفجرات المستخدمة لتي استخدمها عسيري لا تقل عن النصف كيلوجرام، مضيفة أن جهات التحقيق تعكف على معرفة نوع المادة المتفجرة المستخدمة.


وذكر تقرير نشرته صحيفة "عكاظ" السعودية أن الأمير محمد بن نايف تحدث هاتفيا مع رفاق الانتحاري عسيري الذين تظاهروا بتسليم أنفسهم بعد أن يطمئنوا إلى وصول الانتحاري الى منزل الأمير، ويرجح أن تكون تلك إشارة من الانتحاري إلى زملائه الإرهابيين بأنه تمكن من لقائه، وأن إشارة التفجير قد حانت الآن من خلال اتصالهم على جواله.

وهذا ما أكد للمحققين أن جوال الانتحاري كان مكونا من شريحتين هاتفيتين، الأولى استخدمها في اعطاء الاشارة لرفاقه، والثانية كانت معدة لاتصالهم من اليمن على تلك الشريحة لتحدث ذبذبات كهربائية يستقبلها صاعق التفجير الموجود في جسد الانتحاري.

وقالت الصحيفة إن الأمير خرج لحظة حدوث تفجير الانتحاري نفسه، وخاطب من في المكان قائلا "الحمد لله أنا بخير وطلب سيارته التي أقلته إلى المستشفى ومعه أحد مرافقيه"، وسار من سيارته في مستشفى الملك فيصل التخصصي في جدة، متوجها إلى العيادة سيرا على قدميه وهو ما بث الطمأنينة في نفوس من كان يحيط به حينها.

وأوضحت أن عملية تفخيخ جسد الانتحاري عسيري تمت قبل تسلله للسعودية بمساعدة من عناصر في تنظيم القاعدة الإرهابي في اليمن ومن بينهم شقيقه إبراهيم.

وتولى ضابط وفرد من حرس الحدود في المنطقة الجنوبية نقل المجرم إلى جدة التي وصلها صباح الخميس الماضي، مضيفة أن"ثامر" الذي ذكره الهالك في مكالمته الهاتفية مع الأمير هو ضابط الأمن الذي رافقه بعدما تمكن من عبور الأراضي اليمنية الى المملكة متسللا حيث تم إبلاغ الجهات الأمنية في نجران بعد وصول عضو القاعدة لتسهيل مهمة نقله من نجران.

وقال الانتحاري عسيري عندما كان في مجلس الأمير محمد بن نايف في قصره ينتظر مجيئه لموظفي القصر إذا كان الأمير سيتأخر فأنا سأتمدد "أي يضطجع" لى أن يأتي بسبب شعوره بالإعياء نتيجة وجود المتفجرات في جسمه، ولأنه لم يأكل ولم يشرب لما يقارب الاربعـين ساعة خشية أن تبطل المأكولات والسوائل مفعول تلك المواد.

وعند دخول الأمير محمد بن نايف إلى المجلس بعد أقل من ساعة، كان الهالك يجلس على الجهة اليمنى من المكان بينما اتخذ الأمير من نفس الركن مكانا له على غير عادته عند استقبال زواره، ليكون قريبا من الإرهابي وحتى يتسنى له سماعه ولم يفصل بينهما إلا الأريكة.


شاهد تقريرا عن محاولة اغتيال الأمير محمد بن نايف

اضغط هنا


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1307

Y
W
تقييم
4.84/10 (361 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook





التعليقات
#8570 European Union [شمري فخور]
1.00/5 (1 صوت)

16-09-1430 12:46 PM
قمة القذاره والغدر والخيانه هذه المجموعه الارهابيه اللتي تحلل ماحرم الله. الله يبيدهم ويخزيهم وينصر دولتنا المسلمه ويحمي حكامها الاوفياء المطبقين لشرع الله الساعين لكل مافيه خير لنا ولوطننا


#8588 Saudi Arabia [ابونايف..ثادق]
1.00/5 (1 صوت)

17-09-1430 02:22 AM
الا لعنة الله على الضالمين اصحاب الفكر الهدام نسأل ان يفضح مخططاتهم ويرد كيدهم في نحورهم ويحمي بلادنا وولاة امرنا من شر كل ضال وحاقد آميين يارب العالمين.


#9944 Saudi Arabia [عادل]
1.00/5 (1 صوت)

13-10-1430 04:36 AM
نذل خائن ..

الله يعز الحكومة ويرده للجهاد في سبيل الله

وينصر الاسلام والمسلمين في كل مكان ..




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار