"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

مجمع الأهلي

سلامات

الدرسوني

الصفا

التميمي ميقا ماركت

آبار حائل

القافلة للسفر والسياحة


الأخبار
الأخبار العامة
زيادة الأسعار وقلة العمالة يفتح رواجا نشطا للعشوائية وغير النظامية ... رفع أسعار ذبح المواشي بالمسالخ .. المستهلك لاتطورا ملحوظ والطوابير طويلة


زيادة الأسعار وقلة العمالة يفتح رواجا نشطا للعشوائية وغير النظامية ... رفع أسعار ذبح المواشي بالمسالخ .. المستهلك لاتطورا ملحوظ والطوابير طويلة
22-09-1439 04:21 AM

سبق حائل ــ فايز الطرقي :

استنكر عددٌ من المواطنين والمقيمين في منطقة حائل رفع أسعار الذبح بالمسالخ الموجوده في المنطقة والمحافظات التابعة لها ، على الرغم من عدم إحداث تغيير يُذكر في الخدمات التي تقدمها وافتقادها لأبسط مقومات النظافة والصحة , وطالب الكثير من مرتادي مسالخ المنطقة بالنظر في أعدادها وقِلَّتها أمام عدد سكان ليس بالقليل، ولاسيما في المواسم كالأعياد وشهر رمضان؛ إذ تشهد المسالخ كل عام زحامًا وطوابير، تمتد لساعات وأيام متصلة؛ الأمر الذي جعل بعضهم يفضل الذهاب للعمالة ، حتى وإن كانت تفتقر للاشتراطات الصحية.

و أرجعت وزارة الشؤون البلدية والقروية في العام الماضي انه سبب رفع الأسعار إلى ما رفع لها من الأمانات التي تؤكد أن خدمات الذبح في المسالخ قد تغيرت وتطورت فيما لا تزال أسعار الذبح على ما هي عليه، وأن المرحلة الحالية تتطلب النظر في الأسعار الحالية وفي ضوء ما انتهت إليه دراسة الموضوع من الوزارة والأمانات صدرت التوجيهات برفع الأسعار , لكن ما أكد العملاء أنَّ الخدمات لم تتغير ولم تتطور في أغلب المسالخ وأنها تتراجع للوراء في ظل افتقار أغلبها لأبسط مقومات النظافة بل إن بعضها يشكل خطرًا على الصحة وينذر بكوارث بيئية وصحية في اوقات المواسم والأعياد , وإضافة رسم جديد بمسمى " تقطيع ثلاجة " و إن المبلغ المضاف لا يتضمن تقديم أي خدمة جديدة من المسلخ لأن تقطيع الذبيحة إلى أجزاء، أو ما يُعرف بـ " تقطيع الثلاجة "، كان قائماً من قبل ضمن السعر السابق، وبالتالي فإن تغيير السعر ليس مبرراً وطالبوا إعادة النظر في الأسعار وعدم زيادتها , وإنما زيادة أعداد العاملين بالمسلخ أوقات المواسم مع تشديد من الجهات المختصة بتكثيف الرقابة على الاشتراطات الصحية داخل المسالخ , والحد من جشع المؤسسات المشغلة للمسالخ وكذلك الحد من عملية الهدايا النقدية والتي انتشرت بشكل ملفت للنظر .
وتخوَّف عدد من مرتادي تلك المسالخ من نشاط السوق السوداء التي تروج لها العمالة المجهولة، وتخالف الاشتراطات الصحية، وأن تلك العمالة لا تتوافر بها الاشتراطات الصحية الخاصة بالذبح التي وضعتها الأمانة، المتمثلة في صحة العامل من الأمراض المعدية التي تنتقل مع عملية الذبح , وقد ترفع هي الأخرى الأسعار لديها.
حيث ذكر البعض لـ " سبق حائل " إن الزيادة في سعر الخدمة في المسلخ مع عدم وجود العمالة الكافيه فيه ، يفتح رواجا نشطا للمسالخ العشوائية وغير النظامية داخل الأحواش أو الحظائر، وفي مواقع مخالفة تفتقد أبسط وسائل النظافة والصحة العامة، ومن هذه المسالخ والمواقع المخالفة تكمن المخاطر الصحية على المستهلكين، والمخاطر الكبيرة على البيئة، داعين إلى ضرورة استعادة الأسعار كما كانت عليه سابقاً مع زيادة للعمالة من قبل الشركة المشغلة ، وهي أسعار مناسبة للطرفين للمستهلك وللمستثمر، مبدين استغرابهم الشديد من رفع الأسعار في مقابل الخدمات المقدمة والتي تعتبر اقل من عادية .

" الصورة تعبيرية فقط "



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2814

Y
W
تقييم
2.00/10 (1 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook






Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار