"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

مجمع الأهلي

سلامات

جمعية الملك عبدالعزيز الخيرية

القافلة للسفر والسياحة

رالي حائل 2019








الأخبار
الأخبار العامة
باللّهجة الحايلية ... وصف لمدينة حايل وحاراتها أيام زمان ــ 9


باللّهجة الحايلية ... وصف لمدينة حايل وحاراتها أيام زمان ــ 9
17-07-1440 07:58 AM

سبق حائل ــ علي الساير :

ساعة إم صليب – وست إند – المانية جت للمملكة قبل اربعين سنة عام 1979م, والثانية ( ساعة جيب المخبا إم سنسلّة ) اللى تحط بمخبا الصدر واللى يملك ساعة يد يكشخ به باليد اليسرى ويغبطون اللى يكشخ بساعة أم صليب , وكذلك ساعة المخبا أمنية يتمناها الجميع سنة جيتها !!!!.
أيام زمان سّاعة اليد بحايل غريبه وغير معروفة - تعبئتها بواسطة الكوك الذي يدار بأصابع اليد وكذلك ساعة المخبا جابوها الجماعة بحدرات الإبل شبه التجارية لحايل من الهلال الخصيب وهي غريبة على كل الناس وهاك الزمان كل جديد غريب , وشح الموارد مصيطر!!
سنين دراستنا بالإبتدائية يرسم معلم التربية الفنية بقلمه الحبر على اليد اليسرى ساعة وحتى قلم المعلم نتهول من زينه لأننا مانعرف إلاّ قلم الرصاص - ونفرح بالرسمه كأننا لابسين ساعة حقيقية , وهذا دليل جهلنا بكل جديد !!
والحمد لله زماننا الحالي فى بحر من الساعات !!
والدي ساير - الله يرحم امواتنا وأموات المسلمين جابه معه من العراق لكونه عاش - بالسّمواة - بالعراق تسع سنوات مرْشدْ لحدرات الجماعة بحايل والعقيلات بالقصيم , وسنة جيّته من العراق كانت الساعة بجيبة يعرف يديرها بقياس ممتاز بمواعيد الفروض الخمسة ويسألونه الجماعة بالمسجد - وبالشبّة - وبالمشراق – وبضل الصيف ( كم الساعة يابو راشد ؟) على الفور يعطيهم وقت الساعة, ولازلت أحتفظ بساعته و( فاتية دلاله ومعاميلة كموروث بقلبي لازمتهن بشبابي مع والدي بدخول الرجال وخدمتهم !!!
السفراء الأجانب الذين تشرفت بإستقبالهم بالمشب التراثي بمنزلي قامو بتصوير المعاميل والفاتية وهم معجبون بذلك) وسؤالاتهم كلها تدور على المعاميل والفاتية وإتضح لي إهتمامهم الجادّ.
وعرضت ساعة مخبا الوالد بمقابالات الشاشات التلفزيونية السعودية والإذاعة السعودية لي بعدة مناسبات .
زمان أول قبل تجي الساعة كان دخول وقت صلات الظهر , والعصر يخطّون خط بالأرض على التراب باليد أو بعصا إليا جاء الظل للخط يكون وقت صلاة الظهر , والخط الثانى إليا جاء الظل يدخل وقت صلاة العصر وذلك من حرص سكان حايل على معرفة وقت الصلاة وإليا غيّم السماء هاك اليوم مطر وإنحجبت الشمس وإنعدم الظل وكثر الرطرط والبجاج بالسّوقة الأكثرية يصلون ببيوتهم ( الصلاة بالرّحال ) واللى يذّن بالمسجد يذّن بقبّت المسجد مع نزول المطر ولايسمع صوته أحد الحمد لله على حال بدلها الله بأحسن حال .
المذاذنه خذو لهم وقت بساعة الجيب حتى ضبطو معرفة مواقيت الصلاة بساعة المخبا ويصير بينهم مزاح وقهقهة لذيذة نقية على معرفة ساعة الجيب وبعض المذاذنه بالمساجد ساعة المخبا غريبة بالحيل ولايعرفون عنها شىء أبد لأن الأميّة سائدة واللى يعرفون توقيت الساعة قليل وأغلب ملاّك ساعة الجيب المؤذن والإمام , وكذلك الوالد الله يرحم الجميع بواسع مغفرته !!
وهاك الزمان ظلام ماتشوف يدك بليل مخيف مرعب – أمّا السماء بالليل المظلم زانها الله وزاد بجمال نجومها المتلألأه بالليل البيهم .
أمّا أيام ليالي البيض – يالله من فضلك سعادة ووناسة كأننا بالنهار نلعب لعبة عظيم لاح , شرحها يطول , والقمراء ساطعة نتأخر بالشعيب اللى بين حارة الزبارة وسوق لبده إليما تجى الساعة { ست ونصف غروبي - ليلاً } و { إحدعش ونصف ليلاً - زوالي }
بعدين طلع سراج القاز – وقازه إستوردته المملكة من الإتحاد السوفيتى أيام زمان .
الإخوة القراء من يود المزيد من التوضيح الزماني والتراثي الحايلي يقرأ كتابي{ حائل عزوة التضامن }كل أخبار حايل مدونه ومشروحة .
وتريك اليد يباع حجره عند عودة الحربي – بسوق الخراريز غرب المقصب عند باب الصفاقات – جنوب غرب سوق مدرهم - الله يرحم الجميع .
أمّا جامع قصر الأمارة إذا أذّن للصّلاة المفروضة يسمعه البعيد والقريب بكل الفروض الخمسة لأن المكرفون مرفوع فوق سطح الجامع بخشبة مثبته والمكرفون براس الخشبة , والقصر به ماكينة كهرب للقصر وللجامع والله أعلم أن تلك الماكينة تشتغل على مدار الساعة وتحدثو الجماعة بالشبّة أن اللى يدير الماكينة مهندس سيارات الأمارة ( المنورجى ).
أمّا جامع برزان مكرفونه .... بقية المقال بالعدد القادم إن شاءالله ..... علي الساير



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 605

Y
W V
تقييم
9.01/10 (42 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook






Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار