"حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام"
RSS Feed Twitter YouTube
سبق حائل | صحيفة إلكترونية???????

جديد الأخبار
جديد المقالات

مدار للسياحة

الدرسوني

الصفا





أطيب البن

تحفيظ

شركة حائل العقارية




الأخبار
أخبار الرياضة
الهلال السعودي والسد القطري على مشارف التأهل إلى الدور الثاني


الهلال السعودي والسد القطري على مشارف التأهل إلى الدور الثاني
13-04-1431 03:17 PM

سبق حائل ـ عبدالله مرضي الجبرين :



ستكون الفرصة متاحة أمام الهلال السعودي والسد القطري لحجز بطاقتي المجموعة الرابعة مبكراً إلى الدور الثاني من دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

ففي الجولة الرابعة، يحل الهلال والسد ضيفين ثقيلين على أهلي دبي وميس كرمان الإيراني على التوالي الثلاثاء 30-03-2010.

ويتصدر الهلال ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط بفارق نقطة أمام السد، ويأتي ميس كرمان ثالثاً بثلاث نقاط والأهلي رابعاً بنقطة واحدة.

وسيتأهل الهلال والسد إلى الدور الثاني حال فوزهما، فالهلال سيرفع رصيده إلى 10 نقاط، والسد إلى 9 نقاط، وهناك إمكانية أن يصل ميس كرمان إلى نفس رصيد السد في نهاية الدور الأول لكن الفريق القطري يحظى بأفضلية المواجهتين المباشرتين بينهما.


في المباراة الأولى، يسعى الهلال إلى حسم تأهله والأهلي إلى تحقيق فوزه الأول إذا ما أراد إحياء آماله في التأهل.

وكان الأهلي قد ظفر بنقطته الوحيدة عندما فرض التعادل على الهلال 1-1 الأربعاء الماضي في الرياض، ولن يفيده سوى الفوز للإبقاء على آماله في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة.

والهلال كان في طريقه إلى الفوز إذ تقدم حتى الدقيقة الأخيرة قبل أن يحصل الأهلي على ركلة حرة على مشارف المنطقة السعودية انبرى لها الدولي المصري حسني عبد ربه ووضع الكرة باتقان في مرمى الحارس محمد الدعيع مدركاً التعادل.

ستشهد المباراة استعادة الأهلي خدمات هدافه في الموسم الماضي فيصل خليل الذي سيكون على مقاعد الاحتياط للمرة الأولى منذ إصابته في مباراة الكأس السوبر أمام العين في أيلول (سبتمبر) الماضي.

في المقابل، يستمر غياب البرازيلي باري بسبب الإصابة، لذلك فإن أحمد خليل سيكون المهاجم الوحيد في الفريق، وسيلقى مساندة كما في المباراة السابقة من حسني عبد ربه والبرازيلي سيزار كليدرسون والإيراني مهرزاد معدنجي وسالم خميس الذين يقومون عادة بأدوار دفاعية وهجومية في الوقت ذاته.

وقال مدرب الأهلي التونسي نور الدين العبيدي "النقطة التي حصلنا عليها في الرياض أبقتنا في المنافسة نظرياً وعلينا الفوز على الهلال لتأكيد ذلك، وأي نتيجة أخرى ستقضي على آمالنا نهائياً".

وتابع العبيدي الذي حقق نتائج مميزة مع الأهلي منذ استلامه تدريبه بديلاً للهولندي هانك تين كات الذي استقال من منصبه بعد الخسارة القاسية أمام السد صفر-5 في الجولة الثانية "مباراتنا مع الهلال لن تكون سهلة على الطرفين خصوصاً أن بطل السعودية سيلعب للفوز من أجل ضمان تأهله مبكراً".

ورداً على ما أدلى به مدرب الهلال البلجيكي إريك غيريتس بعد التعادل في الرياض من أن "فريقه بإمكانه الفوز على الأهلي لو أعيدت المباراة 10 مرات"، أكد العبيدي أنه "لا يكفي الكلام لتحقيق الفوز، فالملعب هو الفيصل لتأكيد ذلك"، وكشف أن "الأهلي لن يجازف في الهجوم وسيلعب بتوازن كما في المباراة السابقة لأنه يحترم إمكانات الهلال الفنية وقدرات لاعبيه العالية".

بدوره، عانى الهلال في المباراة الماضية من رعونة واضحة في خط هجومه حيث لم يكن البرازيلي تياغو نيفيز وياسر القحطاني ومحمد الشلهوب في المستوى المطلوب، وظهر مدى تأثر بطل الدوري السعودي بغياب السويدي كريستيان فيلهامسون بسبب الإصابة والتي قد تبعده أيضاً عن لقاء الغد رغم عودته أخيراً إلى التدريبات.

ويفتقد الهلال غداً خدمات قلب دفاعه ماجد المرشدي بسبب الإصابة وظهيره الأيسر عبدالله الزوري لنيله الإنذار الثاني، وقد يدفع غيريتس بمحمد النامي في مركز الظهير الأيمن على أن ينقل الكوري الجنوبي لي يونغ بيو إلى الجهة اليسرى.

وفي الوسط لا يعاني الهلال من أي مشكلة بوجود الروماني ميريل رادوي وأحمد الفريدي.

وقال مدرب الهلال "أحترم الأهلي ولا يمكنني أن أقلل من مستواه لكن أنتقد طريقة اللعب التي خاض بها مباراة الذهاب، فلم تتهيأ له خلالها سوى فرصتين سجل من إحداها هدف التعادل".

وعن إمكانية الدفع بويلهامسون قال غيريتس "شارك بفاعلية في التدريبات وتلقيت الضوء الأخضر من الجهاز الطبي لإشراكه لكن الأمر يحتاج إلى جرأة من اللاعب نفسه".

وفي المباراة الثانية، يتعين على السد تكرار أدائه الرائع الذي قدمه في المباراة السابقة حين اكتسح ضيفه ميس كرمان بأربعة أهداف مقابل هدف أملاً في العودة من إيران بثلاث نقاط تكون كافية لبدء رحلة الإعداد إلى الدور الثاني من الآن.

وكان السد سقط في الجولة الأولى أمام الهلال صفر-3، لكنه استعاد توازنه بسرعة بفوز كبير على الأهلي 5-صفر في دبي، قبل أن يتفوق على ميس كرمان في الدوحة 4-1.

لكن الفريق الإيراني يدرك أن إهداره أي نقطة في مباراة الغد تعني فقدانه فرصة اللحاق بمتصدري المجموعة، ولذلك فإنه سيسعى إلى الفوز لخلط الأوراق ومزاحمة السد بقوة على إحدى بطاقتي التأهل.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 703

Y
W
تقييم
3.28/10 (151 صوت)


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook






Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

تركيب وتطوير : عبدالله المسمار